تأجيل موعد إعلان ”صفقة القرن“ إلى ما بعد الانتخابات الإسرائيلية – إرم نيوز‬‎

تأجيل موعد إعلان ”صفقة القرن“ إلى ما بعد الانتخابات الإسرائيلية

تأجيل موعد إعلان ”صفقة القرن“ إلى ما بعد الانتخابات الإسرائيلية

المصدر: نسمة علي- إرم نيوز

أكد مسؤول رفيع المستوى في البيت الأبيض الاثنين للتلفزيون الإسرائيلي i24news، أن الإدارة الأميركية تنوي تأجيل إعلان خطتها المقترحة، لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، والمعروفة بـ ”صفقة القرن“، إلى ما بعد إجراء الانتخابات البرلمانية في إسرائيل.

ويأتي ذلك بعد ساعات من اتفاق الأحزاب المُشاركة في الحكومة الإسرائيلية، على الذهاب إلى انتخابات مبكّرة، ستجري على ما يبدو في التاسع من إبريل / نيسان القادم، ما يعني أن واشنطن، لن تنشر مُقترحها قبل هذا التاريخ.

وقد أفادت تقارير صحافية قبل أسبوعين، بأن الفريق الذي أعد الخُطة، لن ينشر مقترحه قبل فبراير / شباط المقبل.

ونشرت صحيفة ”القدس“ الفلسطينية تقريرًا قالت فيه، إن ترامب استجاب لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ووافق على تأجيل إعلان الخطة، نظرًا للأزمة السياسية التي تعصف في البلاد، عقب انسحاب حزب ”يسرائيل بيتينو“ من الحكومة.

ووفقًا لتقديرات، فإن هذا الفريق الأميركي الذي أعد الخطة، سيُنهي عمله بمجرد إعلانها، وسيستلم فريق آخر مكانه، ليتولى بذل الجهود الدبلوماسية المتعلقة بتنفيذ الخطة.

وفي الشهر الماضي، نقلت القناة 10 في التلفزيون الإسرائيلي، عن مبعوث ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، قوله في مؤتمر مغلق إنه ”قريبا سنكون على استعداد لنشر خطة السلام“، مشيرا إلى أنه ”لن يحب تفاصيلها أحد من الأطراف“.وأوضح جرينبلات ”ستكون هناك حاجة لتقديم التنازلات من الطرفين، لكننا على يقين، أنه إذا وافق الجانبان على الدخول في مفاوضات، فإنهم سيفهمون لماذا توصلنا إلى الاستنتاجات التي سنقترحها في الخطة“

.وترفض السلطة الفلسطينية التعامل مع أي مبادرة تُقدم من الولايات المتحدة، بعد اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقلها السفارة إليها.

وفرضت واشنطن خطوات اعتبرها الفلسطينيون ”محاولة لفرض وقائع على الأرض“، كقطع الدعم المالي عن وكالة ”أونرا“، وإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com