90% من كوباني تحت سيطرة الجيش الحر والبيشمركة

90% من كوباني تحت سيطرة الجيش الحر والبيشمركة
استمرار المعارك في أطراف المدينة، ومقاتلات التحالف تستمر بقصفت مواقع "داعش" خارج عين العرب.

دمشق- سيطر الجيش السوري الحر وفصائل كردية مدعومة من قوات البيشمركة على 90% من مدينة عين العرب “كوباني)”، القائد الميداني لفصيل “ثوار الرقة” المعارض، أبو إبراهيم.

وأوضح أبو إبراهيم، أن “تنظيم داعش الإرهابي تلقى خسائر كبيرة خلال الاشتباكات المتواصلة، منذ أكثر من شهرين”، لافتاً إلى استمرار المعارك في محيط المدينة المحاصرة.

وتابع: “بسط الجيش السوري الحر، وفصائل كردية مدعومة من البيشمركة، سيطرتهم على 90% من كوباني، ولا وجود لأية اشتباكات في مركز المدينة، كما تم دحر التنظيم من قسم كبير من الناحية، وسيطر الأكراد على المنطقة الصناعية شرقي كوباني، إضافة إلى أحد الحواجز”.

وأشار المتحدث، إلى استمرار تقدمهم في مواجهة “داعش”، مبيناً أن الاشتباكات تحولت إلى خارج المدينة.

وفي نفس السياق، أفاد الناشط الميداني في المنطقة مصطفى أبو رشيد، أن مقاتلات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، قصفت مواقع لداعش خارج عين العرب، لافتاً إلى أن التنظيم تعرض لخسائر كبيرة في المدينة.

وقال أبو رشيد: “إن داعش هجم على كوباني بالمسلحين، الذين استقدمهم من الرقة ودير الزور، حيث قُتل أغلبهم، وهو ما أثار ردود فعل غاضبة من السكان في المناطق الواقعة تحت سيطرة داعش”.

وفي آخر التطورات الميدانية، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن نشطاء أبلغوه أن ما لا يقل عن 14 قذيفة أطلقها تنظيم الدولة الإسلامية سقطت على مناطق في مدينة عين العرب (كوباني) منذ منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء وحتى اللحظة، في حين تشهد عدة جبهات ومحاور في المدينة، تبادل إطلاق نار واشتباكات متقطعة بين مقاتلي الكتائب المقاتلة ووحدات حماية الشعب الكردي من جهة، وتنظيم الدولة الإسلامية من جهة أخرى، بالتزامن مع قصف لقوات البشمركة الكردية ووحدات الحماية على تمركزات ومواقع للتنظيم في كوباني ومحيطها.

محتوى مدفوع