”فتح“ تعلّق على دعوة إسماعيل هنية للقاء الرئيس محمود عبّاس – إرم نيوز‬‎

”فتح“ تعلّق على دعوة إسماعيل هنية للقاء الرئيس محمود عبّاس

”فتح“ تعلّق على دعوة إسماعيل هنية للقاء الرئيس محمود عبّاس

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

قالت حركة ”فتح“، إن أي لقاء قادم بين الرئيس الفلسطيني محمود عبّاس، ورئيس المكتب السياسيّ لحركة ”حماس“ إسماعيل هنية، يجب أن يكون تتويجًا للمصالحة، بعد تنفيذ الاتفاقيات الموقّعة بين الطرفين.

وقال الناطق الإعلاميّ باسم الحركة، عاطف أبو سيف: ”إن القضية لا تندرج في مجرد لقاء، وحركة حماس تمتنع حتى اللحظة من تنفيذ اتفاقيات المصالحة الموقّعة بين الطرفين“، وتابع: ”الأولى تنفيذ الاتفاقيات وبعدها لكل حادثٍ حديث“.

وأضاف: ”ينبغي على حركة حماس أن تتجه لتنفيذ ما تعهدت به بالاتفاقيات وتترك حكومة الوفاق للعمل في غزة من أجل أن ينتهي الانقسام وتعود المياه الفلسطينية لمجاريها الحقيقية“.

وتابع أبو سيف: ”أن الاتفاقيات ليست لعبة ساحر يتم الاختيار منها ما ترغب حماس وحذف ما لا ترغب، وبالتالي يجب تنفيذ كافة الاتفاقيات، واتفاق 2017 هو الاتفاق الإجرائي الوحيد وتجاوز أي اتفاق أمر مرفوض جملة وتفصيلًا“.

وأشار إلى أن ”حركة حماس تريد أن تختصر تجاوز الاتفاقيات وحكومة الوفاق والأمر مرفوض، وعلى حماس أن تكون عقلانية وواعية في ذكرى انطلاقتها الـ 31 وأن تنتبه أن شهداءها الذين رفعت صورهم اليوم لم يستشهدوا من أجل الانقسام بل من أجل الوحدة“.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة ”حماس“، إسماعيل هنية، قد أبدى استعداده للقاء الرئيس محمود عباس في أي وقت وفي أي مكان، وذلك خلال كلمة ألقاها في مهرجان انطلاق الحركة 31.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com