رئيس الائتلاف السوري المعارض يلغي عددا من قراراته

رئيس الائتلاف السوري المعارض يلغي عددا من قراراته

اسطنبول ـ قرر رئيس الائتلاف السوري المعارض، هادي البحرة، إلغاء كافة القرارات التي اتخذها ”بعض أعضاء الائتلاف، خارج الشرعية، وخلافاً للنظام الأساسي“، في الاجتماع الحالي للهيئة العامة، وإحالة الطعون المتعلقة بنتائج انتخابات رئيس الحكومة المؤقتة، التي تقدم بها بعض أعضاء الهيئة العامة، إلى لجنة تحقيق مستقلة.

جاء ذلك في بيان أصدره البحرة، في وقت متأخر من ليلة الأحد، ودعا فيه إلى اجتماع طارئ بداية الشهر القادم. وحمل أيضاً توقيع نائبيه محمد قداح ونورا الأمير.

وأرجع البحرة قراره إلى الإهمال وعدم التعامل بجدية مع الطعون ”المقدمة بشكل أصولي من قبل بعض أعضاء الهيئة العامة“، وأضاف أنه ”رغم محاولاتنا المتكررة، إضافة إلى تعاون الكثير من أعضاء الائتلاف الاخرين، لم نتمكن من الوصول إلى معالجة الأمر، بما يخدم وحدة الائتلاف وتماسكه.

وكان المفترض أن تبدأ الهيئة العامة للائتلاف يوم الجمعة الماضي، اجتماعات الدورة 17، في مدينة إسطنبول، للتدوال والنظر في عدد من المواضيع الهامة. إلا أن الخلافات الحادة بين الأعضاء حالت دون حصول أي اجتماع، خلال الأيام الثلاثة الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com