”الحشد الشعبي“ يستولي على مسجد في نينوى و“الوقف السني“ يطالب بإعادته

”الحشد الشعبي“ يستولي على مسجد في نينوى و“الوقف السني“ يطالب بإعادته

المصدر: إرم نيوز

طالب مدير الوقف السني في محافظة نينوى، أبو بكر كنعان، المحافظ نوفل العاكوب بالتدخل لإنهاء سيطرة مجموعة من الحشد الشعبي، على أحد المساجد التابعة للوقف.

وقال كنعان، في رسالة وجهها إلى العاكوب، الأحد: ”في الوقت الذي نستعد فيه للاحتفال بتحرير الموصل، وإذ بقوة تابعة لهيئة الحشد الشعبي، تقوم باقتحام مسجد الأرقم في حي المثنى، وتضع عليه لوحة بعنوان جامع الوحدة الإسلامية“.

وأضاف كنعان، بحسب الوثيقة أن ”القوة التي اقتحمت المسجد، قالت إنها تهدف لإقامة صلاة موحدة، لكن تبين لاحقًا أنها تسعى إلى اتخاذه مقرًا لها“.

ويأتي الاستيلاء على المسجد بعد أيام على مطالبات مسؤولين وجهات رسمية في نينوى بسحب ”الحشد الشعبي“، وإناطة الملف الأمني بقوات الجيش والشرطة.

وقالت النائب عن المحافظة جميلة العبيدي، إن ”أهالي محافظة نينوى يؤمنون بسيادة القانون، لذا  يرون أن تكون قوات الشرطة والجيش هي فقط من تتحكم بملف المحافظة الأمني“.

وأضافت العبيدي أن ”الفصائل المسلحة في المحافظة تنظر إلى آبار النفط والوزارات التي تدر المليارات،“ مبينة أن ”تعدد القرار الأمني في المحافظة ووجود حشد شعبي وعشائري تابع لكتل سياسية أمر خطير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة