رجل دين مصري من إيران: سنحارب التكفيريين

رجل دين مصري من إيران: سنحارب التكفيريين

أكد عالم الدين المصري تاج الدين الهلالي، على ضرورة محاربة النهج والفكر التكفيري، مشيرا إلى أن الجماعات التكفيرية انتهكت حرمة الإسلام بسبب جرائمها البشعة.

وقال تاج الدين الهلالي في كلمة له بالمؤتمر الدولي لمناهضة الجماعات التكفيرية، في مدينة قم وسط إيران “أن المجموعات التكفيرية انتهكت الحرمات، وقتلت المسلمين رجالاً ونساء تحت راية “لا اله إلا الله”، وبذريعة الحرب الطائفية”.

وأضاف الشيخ الهلالي: من هنا نعلنها صراحة سنتصدى للتكفيريين بكل ما أوتينا من قوة، وسنقاوم جميع الذين يحاربون المقدسات الإسلامية تحت شعار “الله أكبر”، وسنعمل على تجفيف الفكر التكفيري.

وأكد الشيخ الهلالي أن مسؤولية علماء الإسلام تتمثل بضرورة نشر الجوهر الحقيقي للإسلام الحنيف، منوها إلى أن العالم الإسلامي قد أدرك خطر التيارات التكفيرية، وأن المسلمين قد رسموا لأنفسهم حدودا ً تفصلهم عن تلك المجموعات، ويتعين إعلان ذلك للعالم بأسره.

وأشار الشيخ الهلالي إلى أن التكفيريين، يعمدون إلى تدمير سوريا والعراق وليبيا واليمن وجميع الدول الإسلامية، مضيفا إن “أولادنا بحاجة ماسة للأمن والاستقرار، ويتعين على جميع علماء العالم الإسلامي التوحد والتضافر للتصدي للإرهابيين وتجفيف هذا النمط من التفكير”.