محتجون ليبيون يفرجون عن باخرة قطرية

محتجون ليبيون يفرجون عن باخرة قطرية

بنغازي ـ أطلق محتجون ليبيون، مساء اليوم السبت، باخرة قطرية كانوا قد احتجزوها أمس داخل ميناء نفطي، شرقي البلاد، على خلفية ما أسموه ”سياسة قطر في ليبيا“.

وقال المقدم محمد المغربي، نائب رئيس مركز جمارك ميناء البريقة النفطي، شرقي ليبيا، إن ”محتجين مدنيين أطلقوا مساء اليوم سراح باخرة قطرية كانوا قد احتجزوها مساء أمس ومنعوها من تحميل حمولة من الامونيا من داخل ميناء البريقة النفطي“.

وبحسب المقدم المغربي فإن ”المحتجين اعترضوا الباخرة التي كان يقودها طاقم هندي الجنسية فور أن رست في الميناء، لاعتراضهم علي سياسات دولة قطر صاحبة الباخرة في ليبيا“.

وجاء إطلاق سراح الباخرة، بحسب المسؤول نفسه، ”بعد تدخل مجلس النواب الليبي والمجلس المحلي لمدينة البريقة والجهات المسؤولة في المدينة ”، مشيراً إلى أن “ الباخرة تقوم بتحميل حمولتها لتغادر الميناء بعد ساعات متجهه إلى ألمانيا“.

ونقل المسؤول الليبي عن المحتجين قولهم إنهم ”سيحتجزون أي باخرة قطرية أو تركية تدخل الميناء احتجاجا علي سياسة الدولتين في ليبيا“.

وتابع ”هم يتهمون قطر وتركيا بدعم جماعات إسلامية متشددة“، بحسب قولهم، وهو ما نفته الدولتان مرارا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com