مسؤول أمريكي: تهرب إيران من إقرار قانون غسيل الأموال بسبب دعمها للحوثيين والأسد‎

مسؤول أمريكي: تهرب إيران من إقرار قانون غسيل الأموال بسبب دعمها للحوثيين والأسد‎

المصدر: طهران- إرم نيوز

رأى المبعوث الأمريكي الخاص لإيران، براين هوك، أن هروب النظام الإيراني وعرقلة تشريع قانون مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، سببه خوفه من الكشف عن حجم الأموال التي يقدّمها للمتمردين الحوثيين باليمن ونظام بشار الأسد في سوريا.

وقال هوك في مقابلة مع قناة ”إيران إنترناشيونال“ التابعة للمعارضة الإيرانية وتبث من العاصمة لندن، اليوم السبت، إن ”النظام الإيراني يعرقل ويرفض انضمام البلاد إلى قانون مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب؛ لأن ذلك سيمنع إرسال المال للحوثيين ونظام بشار الأسد“.

وبين أن ”النظام المالي الدولي شفاف وخاضع للمساءلة، ولا يملك نظام طهران مثل هذا النظام المالي، كما أن جميع البنوك الأوروبية والعالمية الأخرى تبدي قلقها إزاء التعاون مع البنوك الإيرانية، لأنها لا تمتثل للمعايير المصرفية العالمية“.

ولفت براين هوك إلى أن النظام الإيراني خائف من الرقابة والشفافية في النظام المصرفي العالم، لأنهم لا يريدون للعالم أن يتابع تدفق أموالهم، فلو تم كشف أموالهم، لرأى الجميع الأموال التي ينبغي إنفاقها على الشعب الإيراني وهي تُنقل إلى نظام بشار الأسد في سوريا والميليشيات في اليمن ولبنان“.

ولفت المسؤول الأمريكي إلى أن إيران ليس لها مصلحة في اليمن، مؤكداً أن ”إيران ترسل صواريخ فتاكة جدًّا إلى المتمردين الحوثيين، وأن هذه الصواريخ كانت تحتوي على علامات وشعارات فارسية“.

وتابع أن ”أحد الصواريخ الذي تم إطلاقه على مطار الرياض الدولي كان من إنتاج مجمع شهيد باقري الصناعي أحد مصانع الحرس الثوري للصواريخ والأسلحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com