“داعش” يعتقل العشرات من أقارب وزير الدفاع العراقي

“داعش” يعتقل العشرات من أقارب وزير الدفاع العراقي

علمت شبكة “إرم” الإخبارية من شهود عيان داخل مدينة الموصل العراقية بقيام تنظيم “داعش” باعتقال العشرات من أقارب وزير الدفاع خالد العبيدي في مدينة الموصل.

وقال شهود عيان لـ”إرم” إن “تنظيم داعش قام خلال الأسبوعين الماضيين بشن حملة اعتقالات واسعة في مدينة الموصل وفق قوائم أعدها مسبقاً شملت أقارب وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي”.

وبين الشهود أن “أعداد المعتقلين وصلت لأكثر من 50 شخصاً من أقارب العبيدي من الدرجة الأولى والثانية من أولاد عمومته وأخواله بينهم العديد من الأطفال”، مشيرين إلى أن “حملة الاعتقالات هذه جاءت انتقاماً من وزير الدفاع”.

وينحدر وزير الدفاع العراقي خالد متعب العبيدي من مدينة الموصل (405 كم شمال بغداد) والتي تعتبر من أكثر المدن التي تضم في صفوف أهاليها ضباطاً في الجيش العراقي السابق.

وكان العبيدي مرشحاً لمنصب وزير الدفاع على مدى أربع سنوات مضت، إلا أن المحاصصة الطائفية وقفت حائلاً دون ذلك، حتى تم التصويت عليه داخل قبة البرلمان في الـ 18من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي لتسلم منصبه.

ويشهد العراق على الدوام حالات انتقام مماثلة تقوم فيها مجاميع مسلحة سواء تابعة لـ “داعش” أو القاعدة قبلها أو المليشيات وتستهدف أقارب مسؤولين في الحكومة العراقية، منها اغتيال شقيقة نائب رئيس الجمهورية السابق طارق الهاشمي ومقتل اثنين من أبناء النائب الليبرالي مثال الألوسي.