المغربي أحمد الريسوني رئيسًا لـ“الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين“ التابع لقطر

المغربي أحمد الريسوني رئيسًا لـ“الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين“ التابع لقطر

المصدر: فريق التحرير

انتخب المغربي أحمد الريسوني اليوم الأربعاء، خلفًا للمصري يوسف القرضاوي، في رئاسة ما يسمى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي أسسته قطر وتموله لدعم أجندة الإخوان المسلمين.

وشغل الريسوني قبل تولي رئاسة المنظمة، مناصب هامة في هياكل تنظيم  الإخوان المسلمين في المغرب، بينها رئيس رابطة المستقبل الإسلامي في المغرب منذ 1994 لغاية اندماجها مع حركة ”الإصلاح والتجديد“، وتشكيل حركة ”التوحيد والإصلاح“ في أغسطس/آب 1996 (الذراع الدعوية لحزب العدالة والتنمية، الإخواني في المغرب).

وكان أول رئيس لحركة ”التوحيد والإصلاح“، في الفترة ما بين 1996 و2003.

وأيضًا انتخب أول رئيس لرابطة علماء أهل السنة، وهي كيان آخر من أذرع التنظيم الدولي للإخوان.

وكان الداعية المصري المثير للجدل يوسف القرضاوي، البالغ من العمر (92 عامًا) قد أعلن في خطاب بمدينة إسطنبول التركية، أنه لن يترشح مجددًا لرئاسة الاتحاد، المصنف تنظيمًا إرهابيًا في عدد من الدول العربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com