تقرير: إسرائيل حذّرت لبنان عبر وسيط فرنسي من مصانع صواريخ ”حزب الله“ – إرم نيوز‬‎

تقرير: إسرائيل حذّرت لبنان عبر وسيط فرنسي من مصانع صواريخ ”حزب الله“

تقرير: إسرائيل حذّرت لبنان عبر وسيط فرنسي من مصانع صواريخ ”حزب الله“

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أن تل أبيب وجهت رسالة إلى بيروت، عبر وسيط فرنسي، تحثها على غلق منشآت خاصة بمنظمة ”حزب الله“ الشيعية في لبنان، تزعم أنها تستخدم لتصنيع صواريخ دقيقة التوجيه، محذرة من أنها قد تضطر للعمل بنفسها حال لم تتخذ الدولة اللبنانية إجراءات في هذا الصدد.

وطبقًا لما أورده موقع صحيفة ”معاريف“، مساء الخميس، يجري الحديث عن تحذير إسرائيلي صريح، وأن نائب مستشار الأمن القومي الإسرائيلي إيتان بن دافيد، طلب من مبعوث الرئيس الفرنسي الذي زار مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالقدس المحتلة، يوم الإثنين الماضي، أن يبلغ الرئيس اللبناني ميشال عون، أن على الدولة اللبنانية غلق المنشآت المشار إليها.

ولفت الموقع إلى أن دبلوماسيًا غربيًا على صلة بمضمون الاجتماع الذي عقد بمكتب نتنياهو، أكد أن نص الرسالة الإسرائيلية جاء كالتالي ”على حكومة لبنان الحذر في كل ما يتعلق بمنشآت الصواريخ الخاصة بحزب الله، وإذا لم يُعالج الملف بوسائل سياسية من خلال الحكومة في بيروت، سوف تعمل إسرائيل بنفسها“.

وذكر المصدر الدبلوماسي لموقع الصحيفة العبرية أن بن دافيد أبلغ المبعوث الفرنسي أن لدى إسرائيل سقف زمني لإنهاء هذا الملف، وأن تل أبيب على استعداد للانتظار بمثابرة لوضع حلول دبلوماسية لهذا الأمر، مؤكدًا أن إسرائيل ”ليست مستعدة للتسليم باستمرار إقامة مصانع للصواريخ في لبنان، وأنها ستتحرك حال استمر الأمر“.

وذكرت ”معاريف“ أنها توجهت لمكتب رئيس الوزراء نتنياهو، في محاولة للحصول على بيان رسمي، وتلقت الرد التالي: ”لا يتطرق مكتب رئيس الوزراء لفحوى الاجتماعات المغلقة“.

وكان نتنياهو زعم خلال كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أواخر أيلول/ سبتمبر الماضي، أن إيران تقيم مصانع للصواريخ الدقيقة على الأراضي اللبنانية.

وأضاف ”تحاول إيران ترسيخ أقدامها عسكريًا في سوريا، وتسلح جماعات إرهابية في غزة، وفي لبنان تدعم حزب الله عبر بناء مصانع سرية للصواريخ الدقيقة، يمكنها أن تضرب العمق الإسرائيلي، إن هذه الصواريخ قادرة على إصابة أهدافها بنسبة خطأ 10 أمتار فقط“، على حد زعمه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com