عزام الأحمد: حماس تسعى لتحل مكان منظمة التحرير الفلسطينية – إرم نيوز‬‎

عزام الأحمد: حماس تسعى لتحل مكان منظمة التحرير الفلسطينية

عزام الأحمد: حماس تسعى لتحل مكان منظمة التحرير الفلسطينية

المصدر: سامح المدهون – إرم نيوز

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، إن حركة حماس تأسست بهدف أن تكون بديلًا عن منظمة التحرير الفلسطينية، متّهمًا إياها بالإصرار على استمرار الانقسام الفلسطيني بحثًا عن مصالحها.

وأضاف الأحمد خلال لقاء مع التلفزيون الفلسطيني الرسمي، الاثنين، أن حماس ”تتهم القيادة الفلسطينية التي قالت للرئيس الأمريكي ترامب: لا، بينما تساعد هي نفسها في تمرير صفقة القرن“.

وشدد على أنه ”لا يمكن للمصالحة أن تأتي قبل إنهاء الانقسام، والشراكة مستحيل أن تأتي قبل إنهاء الانقسام“، مؤكدًا أن حركة حماس لا يمكن أن تدخل في منظمة التحرير الفلسطينية قبل أن تنهي الانقسام“.

ورأى أنه ”حتى الآن لا يوجد في الأفق شيء عن المصالحة وإنهاء الانقسام“.

وأكد الأحمد أن ”المجلس الوطني سيبقى هو الوحيد من يعبّر عن الشعب الفلسطيني“، مؤكدًا أن ”المجلس التشريعي في غزة غير قائم ولا سلطة له“.

واعتبر أن ”الخطوة الأولى في ملف المصالحة يجب أن تكون فورية، وأن تبدأ حكومة التوافق فورًا في مسؤولياتها دون أي تدخلات خارجية“.

وتساءل حول ما تحدثت به وسائل الإعلام الإسرائيلية، بشأن تهدئة مقابل 15 مليون دولار شهريًّا، قائلا: ”لماذا لم ينف رئيس حركة حماس يحيى السنوار ما نشرته القناة الإسرائيلية حول طلبه من إسرائيل تحويل الأموال والمساعدات القطرية؟“.

وحول مسيرات العودة، قال الأحمد: ”مسيرات العودة لتجسيد حق العودة وليست للمتاجرة فيها“، مطالباً حركة حماس بـ“الوقوف عند مسؤولياتها في هذه اللحظات التي تمر بها القضية الفلسطينية“.

يذكر أن المجلس المركزي الفلسطيني، قرَّر الاثنين، إنهاء التزامات منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية كافة، تجاه اتفاقاتها مع إسرائيل.

وقَّرر المجلس تعليق الاعتراف بدولة إسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين على حدود الرابع من يونيو/ حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

جاء ذلك في البيان الذي أصدره المجلس عقب اختتام دورته الثلاثين في مدينة رام الله، وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، حسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com