مقتل 68 من ”سوريا الديمقراطية“ في أعنف هجوم لداعش.. والتحالف يتقاعس عن المؤازرة – إرم نيوز‬‎

مقتل 68 من ”سوريا الديمقراطية“ في أعنف هجوم لداعش.. والتحالف يتقاعس عن المؤازرة

مقتل 68 من ”سوريا الديمقراطية“ في أعنف هجوم لداعش.. والتحالف يتقاعس عن المؤازرة

المصدر: إرم نيوز

قُتل 68 عنصرًا من قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة أمريكيًا، في سلسلة هجمات شنها تنظيم داعش، ليل الجمعة – السبت، في ريف محافظة دير الزور، شرق سوريا، وسط غياب لطائرات التحالف التي تحسم، عادةً، هجمات من هذا القبيل لصالح حلفائه.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنّ تنظيم داعش شنّ هجمات واسعة، منذ مساء الجمعة وحتى فجر السبت، ضد قوات سوريا الديمقراطية التي تقدمت في آخر جيب يسيطر عليه التنظيم في أقصى ريف دير الزور الشرقي قرب الحدود العراقية.

وقال المرصد: إنّ هذه الهجمات، التي تخللتها تفجيرات انتحارية بأحزمة ناسفة، أوجدت حالة من الغضب والاستياء لدى أوساط مقاتلي ”سوريا الديمقراطية“ حيال ردة فعل التحالف الدولي الذي ظل غائبًا.

وأضاف أنّ ”الهجوم المعاكس والعنيف للتنظيم تزامن مع وقف التحالف الدولي لكافة أنشطته الجوية، وغياب الطائرات عن عمليات القصف، على الرغم من تزويد قوات سوريا الديمقراطية للتحالف الدولي بالإحداثيات“.

ونقل المرصد عن مصادر قولها: إنّ عناصر قوات سوريا الديمقراطية العائدين من الجبهات كانوا يرددون عبارة ”الأمريكان باعونا وتخلوا عنا“.

هذا ولم يصدر أي موقف رسمي، حتى اللحظة، من التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الذي تقوده واشنطن، بشأن حقيقة ما جرى في ريف دير الزور.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية أطلقت، في الـ 10 أيلول/ سبتمبر الماضي، عملية عسكرية تسعى من خلالها لاجتثاث مسلحي داعش من آخر جيوبه الواقعة شرقي الفرات، على محاور السوسة والباغوز وهجين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com