بعد زيارته غزة.. وفد أمني مصري يلتقي قيادات من ”فتح“ في رام الله – إرم نيوز‬‎

بعد زيارته غزة.. وفد أمني مصري يلتقي قيادات من ”فتح“ في رام الله

بعد زيارته غزة.. وفد أمني مصري يلتقي قيادات من ”فتح“ في رام الله

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

التقت قيادات في حركة فتح، مساء الخميس، وفدًا أمنيًا مصريًا يترأسه وكيل جهاز المخابرات العامة أيمن بديع، وذلك بمدينة رام الله، وسط الضفة الغربية.

وأطلع الوفد المصري، ممثلي ”فتح“، على آخر مستجدات الجهود التي قام بها خلال زياراته الأخيرة إلى قطاع غزة، الخميس، والتطورات الأخيرة حول الجهود المبذولة لإنجاز التهدئة وإنهاء الانقسام، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وأكدت حركة فتح على ”تمسكها بجهود مصر الهادفة إلى إنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة أولًا“.

وشددت على ”بذل كل الجهود لتجنيب أهلنا وشعبنا في قطاع غزة مزيدًا من القتل والدمار“.

واتفق الطرفان على مواصلة الاتصالات بينهما، وفق ”وفا“.

وفي وقت سابق من يوم الخميس، وصل الوفد الأمني المصري، قطاع غزة عبر معبر بيت حانون ”إيرز“، والتقى إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة ”حماس“، لمناقشة العديد من الملفات الفلسطينية وعلى رأسها التهدئة مع إسرائيل.

وقال المستشار الإعلامي لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس، طاهر النونو، إن ”اللقاء مع الوفد المصري اتسم بتطابق شبه كبير في كل القضايا التي انطلقت من المصلحة الوطنية الفلسطينية“.

وأكد النونو في لقاء متلفز عبر فضائية ”الأقصى“ التابعة لحماس، أن ”الوفد المصري لم يطلب من حركة حماس وقف مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار“.

وأضاف أن ”الوفد أكد لحركة حماس أن زيارة وزير المخابرات المصرية اللواء عباس كامل قائمة، لكنها أُجلت لبعض الترتيبات والمواعيد الطارئة التي جرت على جدول أعمال الوزير، وقد تتم في أقرب فرصة ممكنة“.

وكان من المقرر أن يصل عباس كامل، الخميس، قطاع غزة عبر معبر بيت حانون شمالي القطاع؛ لبحث عدد من الملفات، لكن تم إرجاء الزيارة.

وأكد النونو أن حركة حماس ”تدعم الجهود المصرية لإنهاء الحصار الإسرائيلي على غزة وتثبيت وقف إطلاق النار مع الاحتلال“.

وحول مسيرات العودة، قال إن ”المسيرات ستتواصل شعبيًا وسلميًا، وهناك إجماع بين كل الفصائل على ضرورة المحافظة على سلمية تلك المسيرات وعدم انجرارها باتجاه العسكرة التي يمكن أن تخالف البعد الشعبي“.

وتبحث الفصائل الفلسطينية، منذ نحو شهرين، مع السلطات المصرية، إمكانية التوصل إلى مصالحة فلسطينية و“تهدئة“ مع إسرائيل، إلا أنه لم يعلن عن نتائج هذه الجهود حتى الآن.

وفي 3 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، اختتم وفد من حماس زيارة إلى القاهرة أجرى خلالها على مدار 4 أيام مباحثات مع مسؤولين مصريين حول المصالحة وجهود التهدئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com