الجيش الليبي يطلب القصاص من قتلة عبدالفتاح يونس – إرم نيوز‬‎

الجيش الليبي يطلب القصاص من قتلة عبدالفتاح يونس

الجيش الليبي يطلب القصاص من قتلة عبدالفتاح يونس

المصدر: عبدالعزيز الرواف – إرم نيوز

قال الجيش الوطني الليبي إنّه لن يقبل سوى القصاص العادل من قتلة رئيس الأركان الليبي الأسبق، اللواء عبدالفتاح يونس، الذي اغتيل بعد أشهر من الأحداث التي شهدتها البلاد في شباط/ فبراير 2011، وأطاحت بالزعيم معمر القذافي.

جاء بيان الجيش الليبي في إطار الرفض لتعيين حكومة الوفاق، برئاسة فايز السراج، المتهم الرئيسي في اغتيال اللواء يونس، علي العيساوي، وزيرًا للاقتصاد.

وعرض البيان، الذي نُشر على صفحة المكتب الإعلامي للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، بصورة مختصرة سيرة يونس الذي اغتيل بعد استدعائه من قبل العيساوي، الذي كان يشغل حينها منصب نائب رئيس المجلس الانتقالي.

وأشار إلى ”مسؤولية المجلس الانتقالي في الحادثة“، حيث قال: ”تم استدعاؤه من قبل المجلس الانتقالي للتحقيق معه في قضية واهية“.

كما أوضح أنّ ”يونس سلّم نفسه طواعية، غير أنه تم أخذه إلى أحد المعسكرات وقتله بصورة بشعة والتمثيل بجثته، ووصل الأمر بقاتليه إلى أن يفقأوا عينيه“.

وختم البيان بالقول: إنّ ”الجيش الليبي وقيادته لن ينسى الشهيد ورفيقيه، وإن المؤسسة العسكرية لن تقبل أيّ شيء سوى القصاص العادل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com