عادل عبدالمهدي يطالب بفتح ”المنطقة الخضراء“ أمام العراقيين – إرم نيوز‬‎

عادل عبدالمهدي يطالب بفتح ”المنطقة الخضراء“ أمام العراقيين

عادل عبدالمهدي يطالب بفتح ”المنطقة الخضراء“ أمام العراقيين

المصدر: محمد عبدالجبار - إرم نيوز

طالب رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبد المهدي اليوم الأربعاء، بفتح المنطقة الخضراء المحصنة، التي تقع وسط بغداد أمام المواطنين.

وقال عبد المهدي في كلمة له خلال اجتماع في البرلمان العراقي مع النائب الأول لرئيس البرلمان حسن الكعبي وعدد من النواب من كتل سياسية مختلفة ”يجب فتح المنطقة الخضراء أمام المواطنين، ونطلب الدعم من المجلس لتنفيذ هذا المطلب لكسر الحاجز بين المواطن والمسؤول“.

وأضاف عبد المهدي: ”الأمر الثاني يجب التقارب بين السلطة التشريعية والتنفيذية، هناك قوانين تشرع من مجلس الوزراء وترسل إلى مجلس شورى الدولة، واللجان النيابية تدرسها وقد ترجعها، وهذا قد يعرقل القوانين، وهناك من القوانين التي لم تنفذ حتى اللحظة على الرغم من وضعها في الدورة الأولى“.

وتابع: ”من الممكن أن يكون لرئيس مجلس الوزراء مقر داخل مجلس النواب، ويكون هناك اجتماع دوري في البرلمان مع النواب للتنسيق بين السلطتين التنفيذية والتشريعية“.

وأردف عبد المهدي قائلًا: ”نخلق انسجامًا وعملًا مشتركًا، بدءًا من تشريع القوانين دون عرقلتها والإسراع في تشريعها دون الدخول في دوامة إرسالها وإرجاعها“، لافتًا إلى أنه ”إذا تم الاتفاق على هذا المبدأ مع هيئة الرئاسة فهذه خطوة مهمة“.

وتتمتع المنطقة الخضراء المحصنة، وسط العاصمة العراقية بغداد، بإجراءات أمنية مشددة، وتضم المنطقة أهم مؤسسات الحكم، حيث فيها مقرات الرئاسات الثلاث، ومكاتب رؤساء الجمهورية والوزراء والبرلمان، إلى جانب أنها مقر إقامة الوزراء والنواب وكبار المسؤولين، فضلًا عن السفارات والبعثات الدبلوماسية ومكاتب المنظمات الدولية.

وكان برهم صالح وفور تأديته اليمين الدستورية رئيسًا للعراق، قد كلف مساء الثلاثاء (2 تشرين الأول/أكتوبر 2018) القيادي السابق في المجلس الأعلى، عادل عبد المهدي، بتشكيل الحكومة الجديدة، كمرشح «توافقي» .

وقد بدأ عبدالمهدي مشاوراته مع الكتل السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة بلقاء زعماء كتل سياسية، وأجرى مباحثات متقدمة بشأن تشكيلة الحكومة التي من المتوقع تشكيلها قبل نهاية الفترة الدستورية المحددة بـ30 يومًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com