رئيس البرلمان العراقي ينفي محاولة اغتياله

رئيس البرلمان العراقي ينفي محاولة اغتياله

بغداد– نفى المكتب الإعلامي لرئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، الأنباء التي أشارت لها وسائل إعلام عراقية أمس، عن تعرضه لمحاولة اغتيال في قاعدة عين الأسد بمحافظة الأنبار، أثناء حضوره في مؤتمر يدعو لتسليح العشائر من أجل مقاتلة داعش.

وأكدت المعلومات التي حصلت عليها شبكة ”إرم نيوز“، أن أحد المسلحين قام بفتح مسدسه باتجاه رئيس البرلمان سليم الجبوري، عندما كان على مدرج المطار، لكن أحد أفراد حمايته قام باعتقال المسلح، مشيرة إلى أن المسلح ينتمي إلى رجال الحشد العشبي (المتطوعين).

ورأى مصدر في المكتب الإعلامي لرئيس البرلمان سليم الجبوري، أن ”ما أثير في بعض وسائل الإعلام، عن وجود محاولة اغتيال لرئيس مجلس النواب سليم الجبوري فور وصوله إلى العاصمة بغداد، قادماً من محافظة الأنبار، عارية عن الصحة“، معرباً عن استغرابه لـ“تلك الانباء“.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، إن ”ما حصل هو مشاجرة بين جندي وضابطه، داخل الوحدة العسكرية الموجودة داخل مطار بغداد الدولي، والتي تزامنت مع نزول الجبوري من الطائرة التي كانت تقله“، مشيراً إلى أنه ”تم اتخاذ الإجراءات البسيطة بالنسبة للجندي وبالنسبة للوحدة“.

يذكر أن عدد من وسائل الإعلام قد نشرت، أمس الثلاثاء، إن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري تعرض لمحاولة اغتيال في مطار بغداد أثناء عودته من محافظة الأنبار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com