ما حقيقة إجراء ”يديعوت أحرونوت“ لقاء خاصًا مع رئيس حماس؟

ما حقيقة إجراء ”يديعوت أحرونوت“ لقاء خاصًا مع رئيس حماس؟

المصدر: نسمة علي- إرم نيوز

نفت الصحافية البريطانية ”فرانشيسكا بوري“ ادعاء صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، بأن الصحيفة أوفدتها لإجراء مقابلة مع رئيس حركة حماس يحيى السنوار.

ونشرت الصحافية الإيطالية فيديو توضح فيه ما حدث معها أثناء مقابلتها السنوار تكذب فيه رواية يديعوت التي قالت إن الحوار خاص بها.

وأكدت فرانشيسكا أنها تعمل كصحافية حرة منذ سنوات طويلة ويتم ترجمة مقالاتها إلى جميع لغات العالم وتنشر عبر الصحف العالمية.

وقالت في الفيديو الذي نشرته عبر مواقع التواصل الاجتماعي :“أنا لا أتكلم العبرية ومقالاتي ترجمت إلى هذه اللغة 4 مرات فقط، وفي السؤال الأول الذي طرحته الصحيفة وقالت فيه إن السنوار للمرة الأولى يتحدث إلى الصحافة الإسرائيلية، هذا غير صحيح“.

وأضافت:“ سؤالي كان السنوار أول مرة يتحدث مع الصحافة الغربية، ولهذا السبب قررت أن أسجل هذا الفيديو بدلًا من أن أكتب مقالًا صحافيًا، لأن رام الله بيتي ولا أريد أن تتكلم عن التطبيع“.

وتابعت :“عندما يتحدث السنوار معي فهو لا يتحدث مع إسرائيل أو مع إيطاليا، السنوار يتحدث معي أنا فرانشيسكا ومن خلالي ينقل رسالته للعالم“.

وقالت :“ جئت هنا لأنني كنت شفافة تمامًا مع حماس، وقبل ذلك كانت حماس شفافة وأمينة لذلك صورت هذا الفيديو، نحن جميعًا أذكياء والفخ أصبح واضحًا للجميع ”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com