وزيرا خارجية مصر والسودان يبحثان الوضع في ليبيا – إرم نيوز‬‎

وزيرا خارجية مصر والسودان يبحثان الوضع في ليبيا

وزيرا خارجية مصر والسودان يبحثان الوضع في ليبيا

القاهرة ـ بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء مع نظيره السوداني علي كرتي، تطورات العلاقات بين مصر والسودان والأوضاع في ليبيا.

وذكر بيان لوزارة الخارجية المصرية، أن الوزير كرتي عرض على نظيره المصري، نتائج الزيارة الأخيرة التي قام بها إلى ليبيا، واللقاءات التي أجراها هناك.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، إن الوزير شكري تناول خلال اللقاء الجهود المصرية الداعمة لمؤسسات الدولة الليبية، ولمساعي الحكومة هناك في استعادة الأمن والاستقرار والحفاظ على وحدة الأراضي الليبية، مشيراً إلى أهمية تفعيل مبادرة دول الجوار الجغرافي لليبيا، والتي تم إقرارها خلال اجتماعهم في القاهرة يوم 25 آب/أغسطس 2014 على مستوى وزراء الخارجية.

من جانبه أشار كرتي في مؤتمر صحفي عقب اللقاء إلى أنه زار ليبيا أمس الاثنين والتقى الأطراف المختلفة من أجل العمل سويا مع مصر ودول الجوار الأخرى ”ولذلك كان هناك حاجة للاستماع لتأكيدات كل الأطراف أنها تقبل الحوار، وهذا ما نقلته لوزير الخارجية سامح شكري“.

وأضاف أنه ناقش مع شكري كيفية تحريك المبادرة وأنه تم الاتفاق على أن يكون الاجتماع القادم لدول الجوار في الأسبوع الأول من كانون أول/ديسمبر بالخرطوم ”وسيكون هناك تشاور قبل هذا الاجتماع مع مصر ودول الجوار الأخرى للإعداد له من أجل تحريك الأوضاع في ليبيا وتحريك السلام“.

وقال إنه اجتمع خلال زيارته إلى ليبيا مع جميع الأطراف وإنهم بما في ذلك الجماعات المسلحة يقبلون الحوار، مشيرا إلى أنهم بصدد لم شمل جميع الأطراف من أجل إطلاق الحوار.

وحول مدى استجابة الأطراف الليبية للوساطة السودانية قال كرتي إن ”ما لمسناه من كل الأطراف أمس هو الرغبة في الحوار والاستمرار في الارتباط مع دول الجوار لأنهم يرون أن هذه الدول هي الأحق في هذا الأمر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com