ينتحلون صفة الشرطة لتشويه شَعر السودانيين (صور وفيديو)

ينتحلون صفة الشرطة لتشويه شَعر السودانيين (صور وفيديو)
Sudanese special foces stand guard as United Nations Secretary Ban Ki-moon (unseen) arrives at Khartoum airport 03 September, 2007. Ban arrived in Sudan in a bid to jumpstart the peace process in strife-torn Darfur ahead of a massive joint UN-African Union peacekeeping operation. AFP PHOTO/DON EMMERT (Photo credit should read DON EMMERT/AFP/Getty Images)

المصدر: عوض جاد - إرم نيوز

أعلن مدير شرطة ولاية الخرطوم، اللواء إبراهيم عثمان، اعتقال مجموعات انتحلت صفة الشرطة السودانية؛ للقيام بحملات غريبة من نوعها استهدفت ”حلاقة شعر“ المواطنين.

ونفى عثمان، خلال مؤتمر صُحفي عقده مساء الإثنين، إقدام قوات نظامية على ذلك، مؤكدًا تسجيل بلاغات ضد أفراد يرتدون زي الشرطة ويقومون بهذه الأفعال، مشيرًا إلى أن هناك تصرفات فردية لا تمثل الجهاز الشرطي.

وأثارت أنباء عن قيام هذه الحملات في عدد من أحياء وأسواق العاصمة السودانية لرصد الظواهر التي تصفها بـ“السلبية“، كثيرًا من الجدل لدى الرأي العام، وتم بث عدد من مقاطع الفيديو عبر الوسائط الإلكترونية لتلك الحملات، وبعضها يظهر أفراد هذه المجموعات وهم يعذبون مواطنًا بطريقة عنيفة، الأمر الذي دفع الشرطة لنفي علاقتها بذلك.

وقال الناطق باسم قوات ”الدعم السريع“، العقيد مرتضى عثمان أبو القاسم، في مؤتمر صحفي، إن كل ما نُسب إلى قواته ”غير صحيح“، وإنه مجرد شائعات وافتراءات مضللة، وأكد أن قواته لم تقم بتنفيذ أيٍّ من تلك الحملات، وكشف أن هناك مجموعات تنتحل صفة الانتماء لـ ”قوات الدعم السريع“ هي التي تورطت في الأمر.

ونوه أبو القاسم إلى أنه قد تم القبض على تلك المجموعات، ويجري التحقيق معها تمهيدًا لتقديمهم إلى العدالة، وقال: ”نؤكد للجميع أن واجبات الدعم السريع تنحصر في التصدي لكل من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطن وليس ترويع المواطنين وتهديدهم“، وأوضح أن حملات النظام العام مسؤولية قوات الشرطة ولا دخل للدعم السريع بها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com