وفد من حماس يغادر غزة إلى القاهرة لبحث التهدئة والمصالحة الفلسطينية

وفد من حماس يغادر غزة إلى القاهرة لبحث التهدئة والمصالحة الفلسطينية

المصدر: الأناضول

توجه وفد من حركة حماس، اليوم السبت، إلى العاصمة المصرية القاهرة، مغادرًا من قطاع غزة عبر معبر رفح البري، جنوبي القطاع.

وقال المكتب الإعلامي للمعبر، في بيان: إن ”وفدًا من حركة حماس غادر قطاع غزة عبر معبر رفح إلى الجانب المصري“، دون مزيد من التفاصيل.

وصرح مصدر فلسطيني مقرب من الوفد، أن الأخير سيبحث مع المخابرات المصرية عدة ملفات، من بينها التهدئة مع إسرائيل وجهود المصالحة الفلسطينية.

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن الوفد ضم كلًا من أعضاء المكتب السياسي لحماس خليل الحية، وروحي مشتهى، ونزار عوض الله، إضافة للقيادي بالحركة طاهر النونو.

وفي 23 من أيلول/سبتمبر الجاري، قال المتحدث باسم حماس، سامي أبو زهري، خلال لقاء عقدته مؤسسة ”بيت الصحافة“ بغزة، إن وفدًا من الحركة سيتوجه قريبًا إلى القاهرة، تلبيةً لدعوة من مصر لاستكمال الحوارات مع جهاز المخابرات المصرية في إطار العلاقات الثنائية والملفات الفلسطينية.

ووصل وفد أمني مصري، السبت الماضي،  يضم اللواء أحمد عبد الخالق، مسؤول الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات، والقنصل المصري لدى فلسطين عبدالله شحادة، إلى غزة عبر معبر ”بيت حانون“، شمالي القطاع؛ لبحث المصالحة الفلسطينية مع قيادة حماس.

وذكرت الحركة، في بيان لها، آنذاك، أن الوفد التقى رئيس المكتب السياسي لها، إسماعيل هنية، بمدينة غزة.

وبحث الجانبان، بحسب البيان، الجهود المبذولة من أجل تثبيت وقف إطلاق النار وفق تفاهمات 2014، والالتزامات المترتبة على ذلك من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

واختتم وفد من فتح برئاسة عضو اللجنة المركزية للحركة، عزام الأحمد، في 19 أيلول/سبتمبر الجاري، زيارة إلى القاهرة استمرت 3 أيام، بحث خلالها مع المخابرات المصرية سبل إتمام المصالحة الفلسطينية.

وفي 12  تشرين الأول/أكتوبر 2017، وقعت حماس وفتح في القاهرة اتفاقًا للمصالحة يقضي بتمكين الحكومة من إدارة شؤون غزة كما الضفة الغربية، لكن تطبيقه تعثر وسط خلافات بين الحركتين بشأن بعض الملفات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com