تصعيد جديد.. موظفو ”أونروا“ بغزة يعلنون العصيان والإضراب في وجه الإدارة (صور)

تصعيد جديد.. موظفو ”أونروا“ بغزة يعلنون العصيان والإضراب في وجه الإدارة (صور)

المصدر: فريق التحرير

يعتزم اتحاد موظفي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”أونروا“ في قطاع غزة، اتخاذ مجموعة من الإجراءات التصعيدية؛ ردًا على قرارات اتخذتها الإدارة، وشملت فصل موظفين.

وقال أمير المسحال، رئيس الاتحاد، في كلمة له خلال مؤتمر صحفي، عقده في مدينة غزة، اليوم: ”نُعلن عن تنفيذ إضراب شامل في كافة مؤسسات أونروا، يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين؛ بسبب استمرار الوكالة في إجراءاتها التعسفية بحق الموظفين والخدمات التي تقدمها“.

وأضاف: ”نعلن العصيان الإداري، وعليه سيتم مقاطعة كافة ورش العمل والبرامج، وعلى الوكالة أن تتحمل الأضرار الناجمة عن هذه الخطوات النقابية الجديدة“.

وأوضح: ”كما نعلن إغلاق مكتب غزة الإقليمي، وكافة المقار الفرعية التي يمارس فيها الإداريون مهامهم، ابتداءً من يوم الأحد القادم وحتى الجلوس إلى طاولة المفاوضات“.

وأضاف المسحال: ”ندين وبشدة الإجراءات التعسفية التي اتخذتها الوكالة بحق 6 من زملائنا؛ نتيجة لممارستهم أعمالًا نقابية، مع تأكيدنا المستمر والدائم عن سلمية العمل النقابي، دون الضرر أو المساس بأمن الأفراد والمؤسسات“.

وطالب كافة الجهات المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، التي تنعقد حاليًا في نيويورك، ”بزيادة مساهماتهم السنوية لأونروا؛ لسد العجز الناتج عن تقليص الولايات المتحدة الأمريكية لحصتها السنوية، والتي تمثل ثلث الميزانية العامة ”.

وكان اتحاد الموظفين، قد ذكر أمس، أن إدارة ”أونروا“ قررت فصل 6 موظفين؛ على خلفية ”عملهم النقابي“، ومشاركتهم في الاحتجاجات ضد قرارات الوكالة بتقليص خدماتها.

وتعاني وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”أونروا“، من أزمة مالية خانقة؛ جراء وقف واشنطن كامل تمويلها للمنظمة والبالغ 365 مليون دولار.

وتأسست ”أونروا“ بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949؛ لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، سوريا، لبنان، الضفة الغربية وقطاع غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com