الاحتلال يستولي على 13 ألف دونم في قضاء القدس

الاحتلال يستولي على 13 ألف دونم في قضاء القدس

رام الله- أصدرت سلطات الاحتلال المتمركزة على الحاجز العسكري المقام على مدخل قرية بيت إكسا المعزولة بجدار الفصل العنصري شمال غرب القدس المحتلة، صباح السبت، ”قرارا“ يقضي بوضع اليد على 12852 دونمًا من أراضي القرية حتى نهاية العام.

وزعمت سلطات الاحتلال أن قرار وضع اليد على هذه الأراضي منفذ منذ عام 2012 وأن القرار الجديد يهدف للتأكيد على القرار القديم الصادر في ذات العام، وأن استخدام هذه الأراضي لأغراض عسكرية احتلالية إسرائيلية، ويأتي استجابة لما زعمت أنها ”حاجات أمنية إسرائيلية في القرية المحاذية للخط الأخضر“.

وبحسب القرار فإن الأراضي التي سيتم الاستيلاء عليها تقع في حوضي 7 و 8 وتضم مناطق ظهر بدو ونموص خطب، وحرائق العرب.

وقال رئيس المجلس القروي في بيت إكسا سعادة الخطيب، إن هذا القرار يهدف إلى تهويد القرية، بعد أن قامت قوات الاحتلال بإغلاقها وقطع طرقها، وتحويلها إلى سجن كبير يضم قرابة 2500 نسمة من أهالي القرية الذين يعانون بشكل متواصل.

هذا وقد أغلقت قوات الاحتلال طريق بيت إكسا في العام 2006 وعزلتا عن محيطها وأحاطتها بجدار الفصل العنصري ولا يسمح للأهالي بالدخول والخروج سوى من بوابة حديدية اقامها غربي القرية.

ويأتي هذا القرار بعد إعلان بلدية الاحتلال عن بناء 244 وحدة استيطانية في مستوطنة ”راموت“ المقامة على أراضي القرية، بالاضافة إلى أن الاستيلاء على الأراضي يأتي أيضا بعد مصادرة مئات الدونمات لصالح بناء سكة قطار تربط تل أبيب بالقدس المحتلة، وما تبع تلك العمليات من إجراءات أمنية تعكر حياة المواطنين بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com