خرق جديد لاتفاق وقف إطلاق النار جنوب العاصمة الليبية

خرق جديد لاتفاق وقف إطلاق النار  جنوب العاصمة الليبية

المصدر: أنور بن سعيد - إرم نيوز

تجدّدت الاشتباكات بين الميليشيات الليبية المسلحة، مع الساعات الأولى من فجر اليوم الثلاثاء بالعاصمة طرابلس، وذلك في خرق جديد، لاتفاق وقف إطلاق النار الذي أعلنته بعثة الأمم المتحدة في ليبيا في الآونة الأخيرة.

ووفق ما أكده شهود عيان لـ“إرم نيوز“، فإن أصوات قذائف واشتباكات متقطّعة اندلعت صباح اليوم، في جنوب العاصمة الليبية.

وقال الشهود إنّ طريق المطار، جنوب العاصمة طرابلس شهد انتشار خرقٍ للهدنة بين الميليشيات المسلّحة، وسط انتشار مكثف لمجموعات من قوة ”حماية طرابلس“ داخل عدد من شوارع منطقة الخلة الليبية.

وسقطت بعض القذائف في شارع ”سيدي سليم“ دون أي أضرار تذكر، بينما سُمعت أصوات قذائف وشوهد تصاعد أعمدة الدخان في المنطقة .

و جاء التصعيد الجديد، بعد ساعات من إعلان رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج، عن حزمة قرارات تتضمن تشكيل قوة عسكرية مشتركة، مكلّفة بفض النزاع في جنوب طرابلس، في إطار ترتيبات أمنية جديدة تضمنها اتفاق رعته بعثة الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار بين الميليشيات المتناحرة على السلطة والنفوذ في العاصمة.

وأصدر السراج قرارًا يقضي بتشكيل قوة عسكرية مشتركة تسمى ”القوة المشتركة لفض النزاع وبسط الأمن“، بإمرة قائد المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة الجويلي، تتكون من 3 كتائب مشاة خفيفة، إضافة إلى وحدات من وزارة الداخلية.

وحدّد مهمة هذه القوة التي اشترط أن يكون قادتها من العسكريين وأفراد الشرطة النظاميين، في الفصل بين القوات المتحاربة وفض الاشتباك، وتوفير الحماية لفرق مراقبة ورصد وقف النار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com