عباس: سنذهب إلى الأمم المتحدة لمواجهة العالم بقضايا الشعب الفلسطيني

عباس: سنذهب إلى الأمم المتحدة لمواجهة العالم بقضايا الشعب الفلسطيني

المصدر: سامح المدهون – إرم نيوز

قال الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، إنّه سيتوجه للأمم المتحدة ”من أجل مواجهة العالم بالقضايا المختلفة التي يعاني منها الفلسطينيون دون استثناء، خاصة في ظل المواقف الأمريكية المنحازة لإسرائيل“.

وكشف عباس، خلال اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في مقر الرئاسة في مدينة رام الله مساء اليوم السبت، عن ”عقد جلسة للمجلس المركزي بعد العودة من الأمم المتحدة“، موضحًا أنّ ”القرار النهائي سيكون للمجلس“.

وأشار الرئيس الفلسطيني إلى أنّ ”هناك قضايا هامة، على رأسها قضية قرية الخان الأحمر والاعتداء عليها، وترحيل سكانها من أجل إزالة كل العقبات التي تعترض طريق تقطيع الضفة الغربية، وهي قضية في منتهى الأهمية والخطورة، بالإضافة إلى وتيرة الاستيطان المرتفعة في كافة مناطق الضفة الغربية“.

وأكد أنّ ”قضية الاستيطان والخان الأحمر تستدعيان الذهاب إلى المحكمة الجنائية الدولية“، مؤكدًا أنّه ”تم رفع قضية تتعلق بالأخيرة في الجنائية الدولية، وسيتم أيضًا التوجه لمحكمة العدل الدولية“.

إلى ذلك قال عباس، إنّ ”هناك قضية المسجد الأقصى حيث إن إسرائيل ربما ستقرر -وهناك أدلة كثيرة على ذلك- بأن تكون هناك صلوات مسموح بها لليهود في المسجد الأقصى كالمسلمين، وهذا يعني أنهم يسعون لتكرار تجربة المسجد الإبراهيمي الشريف“.

وتابع: ”إنّنا نجري مشاورات مع أشقائنا في الأردن لنكوّن موقفًا موحدًا للذهاب إلى الجنائية الدولية ومحكمة العدل الدولية“.

وتتولى الأردن بالاتفاق مع السلطة الفلسطينية الوصاية على الأماكن المقدسة في القدس وتقوم بدفع رواتب العاملين فيها من سدنة وحراس.