تحسبًا لهجوم عسكري.. الأمم المتحدة تحذر من استهداف مواقع حيوية في إدلب

تحسبًا لهجوم عسكري.. الأمم المتحدة تحذر من استهداف مواقع حيوية في إدلب

المصدر: رويترز

حذَّرت الأمم المتحدة من خطورة استهداف مناطق حيوية، مثل: المستشفيات والمدارس، في حال شن هجوم عسكري على مدينة إدلب السورية، آخر معاقل المعارضة المسلحة.

وقال مسؤول كبير في الأمم المتحدة، إن المنظمة أرسلت إحداثيات نحو 235 موقعًا يخضع للحماية في محافظة إدلب السورية، من بينها مدارس ومستشفيات، لروسيا وتركيا والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وسط مخاوف من هجوم عسكري كبير.

ونقل بانوس مومسيس، منسّق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية المَعني بالأزمة السورية، عن مسؤول روسي قوله لقوة مهام إنسانية في جنيف ”يجري حاليًّا بذل كل جهد من أجل التوصل لحل سلمي للمشكلة“.

وقال مومسيس، إن ”الأمم المتحدة تعمل على مدار الساعة لتأمين مساعدات لنحو 900 ألف شخص قد يفرّون من منطقة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة والتي يقطنها 2.9 مليون نسمة“.

وتابع ”لا أقول بأي حال من الأحوال إننا مستعدون. المهم هو أننا نبذل قصارى جهدنا لضمان مستوى ما من الاستعداد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة