العبادي من البصرة: لن أغادر حتى إنهاء أزمة المحافظة

العبادي من البصرة: لن أغادر حتى إنهاء أزمة المحافظة

المصدر: بغداد- إرم نيوز

تعهد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الإثنين، بعدم مغادرة محافظة البصرة لحين إنهاء مشاريعها الخدمية وحلّ الأزمات التي تعصف بها.

وقال العبادي، الذي يزور المحافظة حاليًا، للصحفيين: ”إننا جئنا إلى البصرة للتعاون مع المواطنين والعشائر، لتوفير ما يحتاجونه من خدمات أساسية، وحل الأزمات التي تعاني منها المدينة“، مشيرًا إلى أنه لن يغادر المحافظة حتى إنجاز المشاريع الخدمية.

ووصل العبادي، اليوم، إلى المدينة رفقة وفد رفيع من وزارته، والتقى عددًا من المسؤولين المحليين.

وأعلن العبادي في مستهل عمله التحقيق في صرف مبلغ 109 مليارات دينار (109 ملايين دولار) أنفقتها الحكومة خلال الفترة الماضية؛ لحل أزمة المياه في المحافظة.

وقال العبادي، إن الحكومة الاتحادية أنفقت 109 مليارات دينار لمواجهة أزمة المياه في البصرة، خلال موسم الصيف الحالي، إلا أن الحكومة المحلية استخدمت تلك المبالغ لتسديد ديون سابقة في عامي 2016 و2017.

ودعا العبادي إلى الابتعاد عن أي نزاع بين الحكومتين الاتحادية والمحلية؛ ”لأن الجميع في مركب واحد لخدمة البصرة وأبنائها“، لافتًا إلى أن المحافظة لم تحظ بإدارة مناسبة تنهض بواقعها، فيما شدد بالقول: ”كيفما تكونوا يولّى عليكم“.

وشهدت محافظة البصرة اضطرابات واسعة، الأسبوع الماضي؛ احتجاجًا على أزمة ملوحة المياه، حيث أحرق محتجون غاضبون عشرات المقرات الحزبية ومباني تابعة للفصائل المسلحة، فضلًا عن القنصلية الإيرانية، فيما عقد مجلس النواب جلسة استثنائية، قبل يومين، بحضور العبادي ومحافظ البصرة أسعد العيداني، انتهت بخلافات ومشادات كلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com