تدوينة ”غامضة“ لعمة العاهل الأردني.. هل قصدت عمر الرزاز؟

تدوينة ”غامضة“ لعمة العاهل الأردني.. هل قصدت عمر الرزاز؟

المصدر: فريق التحرير

كتبت عمة العاهل الأردني عبدالله الثاني، تدوينة على ”فيسبوك“، اعتبرها كثيرون ردًا على تصريحات لرئيس الوزراء عمر الرزاز ضد زوجها المطلوب للقضاء في المملكة، وليد الكردي.

وكان الرزاز تعهد خلال محاضرة له في الجامعة الأردنية، أمس الأحد، بعدم إغلاق أي من ملفات الفساد، وعلى رأسها ملف المحكوم وليد الكردي.

وكشف الرزاز عن وجود اتصالات مع بريطانيا لتسلم الكردي، مشددًا على أنه ”لا أحد فوق القانون ولا حصانة لفاسد ولا إغلاق لأي ملف، بما في ذلك موضوع الكردي“.

وكتبت الأميرة في صفحتها الشخصية على ”فيسبوك“، عبارة اعتُبرت ردًا على الرزاز، قالت فيها: ”عندما تشوه سمعة أحد، فتأكد أن دورك قادم، كما تَدِين تُدان“.

وصدر بحق الكردي حكم قضائي في العام 2012، يقضي بسجنه بالأشغال الشاقة المؤقتة لمدة 37.5 عام، في قضيتي ”استغلال الوظيفة في عقود السماد“ و“الشحن البري“، حيث حُكم عليه بالسجن 22 عامًا ونصف في القضية الأولى، و15 عامًا في الثانية، إلا أنه هرب إلى لندن في ظروف غامضة.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تدافع فيها الأميرة الأردنية عن زوجها، فقد تصدت في عهد رئيس الحكومة الأسبق الدكتور هاني الملقي، لقرار يقضي باستدعاء زوجها عن طريق الإنتربول، قائلة: ”قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، اتقوا دعوة المظلوم، فإنها تصعد إلى السماء كأنها شرارة“.

وكان الملقي أوعز في العام 2017 لوزير العدل الدكتور عادل أبو جراد، بمخاطبة الإنتربول؛ للقبض على الكردي وتسليمه للمملكة؛ لمحاسبته قانونيًا بتهم الفساد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com