الجامعة العربية: أزمة ”الأونروا“ تهدد مستقبل 300 ألف طالب فلسطيني

الجامعة العربية: أزمة ”الأونروا“ تهدد مستقبل 300 ألف طالب فلسطيني

المصدر: سيد الطماوي - إرم نيوز

حذرت الجامعة العربية، من المستقبل الغامض الذي يواجهه 300 ألف طالب فلسطيني بسبب أزمة ”الأونروا“.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها الأمين العام، أحمد أبو الغيط، اليوم الخميس، أمام الجلسة الافتتاحية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي على المستوى الوزاري، والذي يعقد بالقاهرة، وفق بيان للجامعة العربية.

وأوضح أبو الغيط أن الهجمة التي تتعرض لها وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”أونروا“، تستهدف تصفية قضية اللاجئين من دون أي اعتبار للتبعات الإنسانية والانعكاسات الاجتماعية والسياسية الخطيرة لها.

وحذر أبو الغيط من غموض مستقبل 300 ألف طالب فلسطيني بسبب الهجمة الشرسة التي تتعرض لها وكالة ”أونروا“ في الآونة الأخيرة.

وفي 31 أغسطس/آب الماضي، أعلنت الخارجية الأمريكية، قطع مساعدات بلادها المالية لوكالة ”الأونروا“ بالكامل.

وكشف  أبوالغيط، عن حجم البطالة في الوطن العربي، مؤكدًا أنها بلغت 17 مليون عاطل، من بينها 43% إناث، فيما إن المتوسط العالمي لا يتجاوز 12%.

وقال إن البطالة تمثل أكبر تهديد على الاستقرار الاجتماعي والسياسي للدول العربية.

وأضاف أن متوسط معدل البطالة في العالم العربي يتجاوز الـ10%، بينما هو 5.8% على المستوى العالمي، مؤكدًا أن هذه الأرقام والمعدلات لا بد أن تقرع أجراس الخطر.

وأشار إلى أن أسباب البطالة ليست ضعف الإمكانيات الاقتصادية فقط، لافتاً إلى أن الأسباب الحقيقية وجود طاقة سلبية تحمل بذور اليأس والتدمير، مطالبًا بالأخذ في الاعتبار مسألة التشغيل كونها عاملًا حاسمًا في استقرار المجتمعات العربية من الناحيتين الاجتماعية والسياسية.

وطالب الدول العربية بوضع خطط عاجلة وأخرى طويلة الأجل، من أجل الحفاظ على استدامة الموارد الطبيعية، لافتًا إلى أن المواطن العربي صار لديه اليوم طموح مُستحق في الحصول على الخدمة، خاصة في مجالي الصحة والتعليم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com