قوات اللواء السابع ”الغامضة“ تتقدم في طرابلس الليبية – إرم نيوز‬‎

قوات اللواء السابع ”الغامضة“ تتقدم في طرابلس الليبية

قوات اللواء السابع ”الغامضة“ تتقدم في طرابلس الليبية

المصدر: عبد العزيز الرواف - إرم نيوز

قال شهود عيان، إن ”اللواء السابع“ عزز تمركزه في محيط معسكر اليرموك، أحد أكبر المعسكرات وأهمّها في العاصمة الليبية طرابلس والمعروف بمعسكر اللواء ( 32 معزز)  سابقًا، فيما تشهد المدينة هدوءًا نسبيًا.

ويكتنف الغموض قوات ”اللواء السابع“ التي فاجأت الليبيين بتمكنها السريع من اقتحام العاصمة طرابلس، وصولًا إلى مرمى حجر من وسطها، قبل أن تقرر التراجع وتتمركز في مواقع مهمة صدت من خلالها كل ميليشيات حكومة الوفاق مجتمعة.

وحسب الشهود الذين تحدثوا لـ“إرم نيوز“، فإن اللواء السابع يسيطر على المنطقة المحيطة بالمعسكر وهي تشمل ”مشروع الهضبة“.

وسيطر اللواء السابع بشكل كامل على كل منطقة ”الخلة“ وأغلب مناطق ”عين زارة“ وهي مناطق شاسعة وذات رقعة جغرافية كبيرة.

وحسب مصدر أمني من داخل طرابلس تحفَّظ على ذكر اسمه لطبيعة الأحداث، فإن اللواء السابع يستعد للسيطرة على شارع ”الخلطات“، وهذا الشارع ذو أهمية حيوية،  فهو يعتبر المدخل لمعسكر اليرموك مباشرة، إذ لا يفصل بينهما سوى 20 مترًا فقط .

وأوضح المصدر أن السيطرة عليه بشكل عرضي سيسهل الوصول  لطريق مطار طرابلس في الطرف الثاني بصورة سريعة وآمنة، كما سيكون بإمكان قوات اللواء تقسيم منطقة مشروع ”الهضبة“ لجزأين لفرض سيطرة أكبر على المنطقة.

 ووفقًا للمصدر ذاته، فإن قوة عسكرية تسمى ”التدخل الخاص“ يقودها عماد الطرابلسي، وشكلت بقرار من الحكومة المؤقتة التابعة للبرلمان دخلت منطقة ”الريقاطه“ بعد طرد ميليشيات تعود لأقلية الأمازيغ بغرب ليبيا، ووصلت لمنطقة ”غوط الشعال“ المهمة.

 وقال المصدر:  ”يبدو أن هناك تنسيقًا بين قوات اللواء السابع وهذه القوة، نظرًا لطبيعة تحركهما في مناطق متاخمة وعدم وجود صدامات بينهما“.

يذكر أن قوات تابعة لمصراته بقيادة صلاح بادي لا زالت تتواجد بالقرب من مناطق اللواء السابع، ولم تحدث بينهما أي مناوشات، وحسب نشطاء على مواقع التواصل فإن تواجد صلاح بادي سيثير السكان على أي قوة تتعاون معه، وطالب هؤلاء النشطاء بضرورة أن تبين قيادة اللواء السابع موقفها من تدخل بادي.

يشار إلى أن قائد القوات الخاصة اللواء ونيس بوخمادة، أكد  في كلمة له اليوم خلال حفل تأبين أحد ضباط القوات الخاصة، أنهم جاهزون للتدخل في طرابلس من البر والبحر والجو وأنهم وفي انتظار الأوامر من القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com