السودان يمنع زعيم حزب معارض من السفر

السودان يمنع زعيم حزب معارض من السفر

الخرطوم – أعلن زعيم حزب سوداني معارض، الأحد، أن جهاز الأمن والمخابرات منعه من مغادرة البلاد عندما كان يحاول السفر لدبي بالإمارات العربية المتحدة، بعد أسابيع من إطلاق سراحه من السجن.

وأكد رئيس حزب المؤتمر السوداني المعارض إبراهيم الشيخ، أنه بعد أن أكمل إجراءات سفره في وقت مبكر من صباح الأحد، منعه ضابط بجهاز الأمن والمخابرات من الالتحاق بطائرته.

وقال الشيخ في بيان: ”بعد أن تسلمت بطاقة صعود الطائرة، حضر ضابط من جهاز الأمن والمخابرات وقال إنني ممنوع من السفر وأخذ جواز سفري وطلب مني استلامه من مكتب جهاز الأمن الاثنين“.

ولم يعلن جهاز الأمن عن سبب منعه للشيخ من السفر.

والشيخ إلى جانب رئاسته لحزب المؤتمر السوداني فهو رجل أعمال وأستاذ جامعي سابق أفرج عنه في أيلول/سبتمبر الماضي، بعد أن قضى ثلاثة أشهر في الحبس.

واحتجز إبراهيم الشيح بسبب انتقاده لقوات الدعم السريع، وهي قوات عسكرية تتبع لجهاز الأمن والمخابرات.

وتظاهر مطالبون بإطلاق سراح الشيخ وضد الاعتقال السياسي.

وتقاتل قوات الدعم السريع المتمردين الذين يقاتلون الحكومة منذ عام 2003 في إقليم دارفور غربي البلاد.

واتهم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قوات الدعم السريع في نيسان/أبريل الماضي بمهاجمة قرى وحرقها.

وقتل في دارفور من جراء النزاع 300 ألف شخص، كما هجر الملايين من منازلهم وفق لتقديرات الأمم المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com