وحدات من ”البشمركة“ تستعد لدخول كوباني

وحدات من ”البشمركة“ تستعد لدخول كوباني

أنقرة ـ ينتظر عشرات من المقاتلين الأكراد العراقيين، اليوم الجمعة على الجانب التركي من الحدود، على بعد بضعة كيلومترات عن عين العرب، التي توجه إليها وفد من البشمركة أمس لتنسيق دخولهم، إلى هذه المدينة السورية الكردية التي يحاصرها جهاديو تنظيم الدولة الإسلامية.

وتجمع مقاتلو البشمركة في سوروتش التي تبعد حوالى عشرة كيلومترات عن الحدود السورية، تحت مراقبة صارمة من قبل القوات التركية.

وكان جزء من هؤلاء المقاتلين وصول برا، قبيل فجر الخميس إلى سوروتش حيث التحقوا بكتيبة أخرى وصلت جوا الأربعاء.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان ووكالة الانباء القريبة من الأكراد ”فرات“ إن عشرة من هؤلاء البشمركة أمضوا بضع ساعات في كوباني؛ لمناقشة طرق دخول الرجال والأسلحة إلى المدينة.

وقال رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني الخميس أن الأكراد في عين العرب أبلغوه ”أنهم لا يحتاجون إلى قوات مقاتلة من البشمركة“ بل إلى ”قوات دعم ونحن لبينا طلبهم“.

وأضاف أنه ”سيتم إرسال مزيد من البشمركة إذا اقتضت الظروف الميدانية ذلك“.

وشن تنظيم الدولة الإسلامية الذي يحاول الاستيلاء على الأحياء الشمالية للمدينة؛ لعزلها عبر قطع المحور الذي يربطها بتركيا، هجوما عنيفا على هذا القطاع الخميس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com