الأردن.. أربعة قتلى ومصابون في مداهمة كبيرة للقبض على متورطين بتفجير الفحيص (صور وفيديو)

الأردن.. أربعة قتلى ومصابون في مداهمة كبيرة للقبض على متورطين بتفجير الفحيص (صور وفيديو)

المصدر: فريق التحرير

داهم الأمن الأردني مساء يوم السبت مباني في منطقة نقب الدبور بمدينة السلط في محافظة البلقاء غرب العاصمة عمان،  للقبض على عدد من المطلوبين المشتبه بوقوفهم خلف تفجير نفذ بعبوة ناسفة، واستهدف دورية أمنية يوم الخميس بمدينة الفحيص .

وأسفرت العملية الأمنية في  مدينة السلط عن مقتل 4 عناصر من رجال الأمن بينهم قائد فريق المهام الخاصة الرائد  معاذ الدماني الحويطي وإصابة آخرين، والقبض على 5 من المشتبه بتورطهم بتفجير الفحيص، وفقًا لبيان صادر عن الحكومة الأردنية.

وقالت رئاسة الوزراء إن خلية أزمة انعقدت منذ بداية عملية المداهمة وما زالت منعقدة برئاسة رئيس الوزراء وتضم كلا من وزيري الداخلية والإعلام ومديري الأمن العام والمخابرات العامة والدرك والدفاع المدني.

وقالت الناطقة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات في بيان صحفي مقتضب وصل “إرم نيوز “نسخة منه” إنّ الأجهزة الأمنيّة المختصّة نفّذت مداهمة في موقع خليّة مسلحة، بعد الاشتباه بتورّطها في تفجير الفحيص حيث تحرّكت قوة مشتركة من الأجهزة الأمنيّة إلى مدينة السلط لإلقاء القبض على المشتبه بتورّطهم في هذه العمليّة.”

وأضافت غنيمات في البيان “أن المشتبه بهم رفضوا  تسليم أنفسهم وبادروا بإطلاق نار كثيف تجاه القوّة الأمنيّة المشتركة، وقاموا بتفجير المبنى الذي تحصنوا به، وكانوا قد قاموا بتفخيخه في وقت سابق، ما أدّى إلى انهيار أجزاء منه خلال عمليّة المداهمة “.

وأشارت الناطقة باسم الحكومة الأردنية إلى أن  ثلاثة  أفراد من القوّة الأمنيّة قتلوا إثر الاشتباك المسلح مع المطلوبين، وأصيب  عدد آخر من أفراد الأمن والمواطنين المدنيين خلال المداهمة الأمنية ، فيما قالت قناة “المملكة”المحلية نقلا عن مصادر طبية “إن عدد القتلى ارتفع إلى أربعة أشخاص”.

وأكدت غنيمات أنّ القوّة الأمنيّة تمكّنت من إلقاء القبض على ثلاثة من أعضاء الخليّة في بداية الماهمة واثنين آخرين في المرحلة الثانية من العملية التي لا تزال مستمرّة.

وفي وقت لاحق من فجر الأحد، أعلنت المتحدثة باسم الحكومة، بدء المرحلة الثانية من العملية، تم خلالها إنقاذ أحد رجال الأمن وهو في حالة حرجة، دون توضيح كيفية إنقاذه.

بدوره ، قال مصدر أمني لـ”إرم نيوز” إن  قوة أمنية مشتركة “نفذت مداهمة  للقبض على عدد من  المتورطين في تفجير الفحيص، الذي راح ضحيته رجل أمن وأصيب 6 آخرون “.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته “أن المداهمة الأمنية  أسفرت عن مقتل شخص وإصابة آخرينَ تم نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج”.

يشار إلى أنّ المداهمة تمّت بناء على بيانات ومعلومات بعد عمليّات استخباريّة حثيثة ودقيقة من الأجهزة الأمنيّة.

وكان نشطاء قد تناقلوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر ما قالوا إنه “إطلاق عيارات نارية كثيفة خلال المداهمة الأمنية”، ويظهر في الفيديو أيضًا ما قالوا إنه “انهيار عمارة سكنية  في المنطقة التي داهمتها القوات  الأمنية”.

وتداولت مواقع محلية أنباء بأن “أعضاء الخلية التي داهمتها قوات الأمن في السلط، هي التي فخخت المبنى وفجرته”.

وأكد مصدر طبي، في مدینة الحسین الطبیة في عمان السبت، وصول عدد من رجال الأمن المصابین إلى المستشفى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع