إسرائيل تسلم جثمان الفلسطيني المتهم بمحاولة قتل حاخام

إسرائيل تسلم جثمان الفلسطيني المتهم بمحاولة قتل حاخام

القدس المحتلة-نقل الجيش الإسرائيلي الليلة جثمان الشاب المقدسي معتز حجازي، الذي قتله في وقت سابق، لأسرته بالقرب في القدس، تمهيدا لدفنه وسط إجراءات أمنية مشددة.

وقالت صحيفة ”يديعوت أحرنوت“: ”تسلمت عائلة حجازي جثمانه في القدس وسط إجراءات أمنية مشددة تمهيدا لدفنه في مقبرة داخل المدينة“.

وقررت محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس، الخميس، تسليم جثمان الشاب المقدسي، معتز حجازي، لذويه الساعة 11:30 بالتوقيت المحلي، على أن تجرى مراسم الدفن بحضور 45 من ذويه فقط.

وقالت القناة الأولى الإسرائيلية (حكومية) إن ”المحكمة المركزية في القدس قررت تسليم جثمان الشاب الفلسطيني معتز حجازي لأسرته الساعة 11:30 مع اشتراط حضور 45 من ذويه فقط“.

وأشارت القناة أن المحكمة رفضت طلب الشرطة الإسرائيلية بتقييد حضور جنازة حجازي بـ20 من ذويه فقط.

ونقلت القناة عن مصادر في الشرطة الإسرائيلية، قولها إنه جرى رفع مستوى الجاهزية والحراسة في محيط تشييع الجنازة، كما حذرت من محاولة استغلالها في مواجهات مع الشرطة الإسرائيلية الليلة.

من جانبها، دعت حركات شبابية على مواقع التواصل الاجتماعي إلى حضور فاعل في محيط مكان تشييع حجازي في مقبرة باب الأسباط (إحدى بوابات المسجد الأقصى).

واقتحمت القوات الإسرائيلية، الخميس، منزل الأسير المحرر معتز حجازي بحي الثوري في القدس الشرقية وقتلته، بعد أن اتهمته بمحاولة اغتيال الحاخام اليهودي يهودا غليك.

وأغلقت السلطات الإسرائيلية، الخميس، المسجد الأقصى بشكل كامل حتى إشعار آخر، بعد حادثة إصابة الحاخام اليهودي ”غليك“، الناشط في مجال الدعوات لاقتحام المسجد، بجروح بالغة، بعد إطلاق النار عليه، في القدس الغربية، الأربعاء 29 تشرين أول/ أكتوبر الجاري.

واتهمت إسرائيل، الأسير المحرر معتز حجازي، بمحاولة اغتيال غليك، قبل أن تقدم على قتله لاحقا، وهو ما أدى إلى اندلاع مواجهات في عدة أحياء بالقدس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com