تصعيد جديد.. محتجون يغلقون معبر رأس جدير على الحدود التونسية الليبية

تصعيد جديد.. محتجون يغلقون معبر رأس جدير على الحدود التونسية الليبية

المصدر:   أنور بن سعيد- إرم نيوز

أغلق محتجون، اليوم الأحد، الطريق الرابطة بين مدينة بن قردان ورأس جدير، في تصعيد للأوضاع على الحدود التونسية – الليبية؛ ما عطّل الحركة بين البلدين.

 ويشهد معبر رأس جدير الحدودي بين تونس وليبيا اضطرابات، على خلفية استمرار مظاهرات بمدينة بن قردان، بعد تشديد الخناق على مهرّبي الوقود.

 وأفاد شهود عيان، تحدّثوا إلى موقع ”إرم نيوز“، بأن عددًا من التجار ”أغلقوا اليوم الطريق الرئيسة الرابطة بين مدينة بنقردان ومعبر رأس جدير الحدودي، بسبب تواصل منع دخول السلع والبضائع من الجانب الليبي“.

 ووصف الشهود الوضع بأنة ”متوتر للغاية“، محذّرين من أنه قد يتجه إلى ”الانفجار“ في حال لم تتدخل السلطات التونسية والليبية لحلّ الأزمة بأسرع وقت ممكن.

 وأكد الناشط الحقوقي التونسي، مصطفى عبد الكبير لـ ”إرم نيوز“ عدم وجود ”تحرك من الجانبين التونسي والليبي لحل مشكلة معبر رأس جدير“، مشيرًا إلى أن الوضع ”خلق أزمة كبيرة على مستوى المناطق الحدودية، فضلًا عن تداعيات ذلك على مستوى اقتصاد البلدين“.

وتعليقًا على الموضوع أشار مسؤول حكومي تونسي إلى ”وجود اتصالات مع حكومة الوفاق الوطني الليبية لحل أزمة المعبر“.

وتوقع المسؤول التونسي في تصريح لـ ”إرم نيوز“، أن ”يتم التوصل إلى حل لهذه الأزمة خلال الساعات القليلة المقبلة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com