السفير الروسي في إسرائيل: لا يمكننا إجبار الإيرانيين على مغادرة سوريا

السفير الروسي في إسرائيل: لا يمكننا إجبار الإيرانيين على مغادرة سوريا

المصدر: فريق التحرير

تنصلت موسكو من مطالب إسرائيلية حثيثة بضرورة ممارستها ضغطًا على طهران لسحب قواتها من جنوب سوريا، حيث أدلى السفير الروسي في تل أبيب الإثنين، بتصريح  أكد فيه أن بلاده لا تستطيع إجبار القوات الإيرانية على الانسحاب وترك مواقعها في جنوب سوريا.

وقال السفير الروسي أناتولي فيكتوروف، إنه كما لا تستطيع روسيا إجبار إيران على الانسحاب، فهي كذلك لا تستطيع منع إسرائيل من تنفيذ ضربات ضد القوات الإيرانية المتواجدة في سوريا.

وحاول السفير في مقابلة أجرتها معه القناة العاشرة الإسرائيلية -للحديث عن التطورات عقب سيطرة النظام شبه الكاملة على مناطق جنوب غرب سوريا المحاذية للجولان المحتل- الدفاع عن التواجد الإيراني في سوريا، حيث قال إنه يساعد في ”جهودنا لمكافحة الجماعات الإرهابية هناك“.

وقال ”بوسعنا التحدث مع شركائنا الإيرانيين بكل صراحة وانفتاح والسعي لإقناعهم بالقيام بشيء أو عدم القيام به“. لكن عندما سئل هل تستطيع روسيا إجبار إيران على الخروج أجاب قائلًا ”لا نستطيع“.

وأردف قائلًا ”إن مطالبات انسحاب أي قوات أجنبية من كل سوريا أمر غير واقعي في ظل الظروف الحالية“.

ورغم تعبيره عن رفض الضربات التي تشنها إسرائيل بين الحين والآخر في سوريا، قال إنه ”لا يمكن أن نملي على إسرائيل ما تقوم به… ليس لروسيا أن تمنح لإسرائيل حرية القيام بشيء أو تمنعها من القيام بشيء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة