جنرال فرنسي: استعادة آخر جيب من داعش في سوريا قد تستغرق 3 شهور

جنرال فرنسي: استعادة آخر جيب من داعش في سوريا قد تستغرق 3 شهور

المصدر: أ.ف.ب

حذّر جنرال فرنسي، الثلاثاء، من أنّ عمليات التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الذي يسيطر حاليًا على جيب صغير في الأراضي السورية قد تستمر أشهرًا.

وقال الجنرال فريديريك باريزو في مؤتمر عبر الهاتف لصحافيين في وزارة الدفاع الأميركية إن مقاتلي داعش يسيطرون حاليًا على منطقة بطول 30 كيلومترًا وعرض 10 كيلومترات.

وباريزو هو قائد العمليات الميدانية في قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق.

وأوضح باريزو أن المنطقة التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم داعش تقع في وادي الفرات، بين مدينتي هجين والبوكمال، مقدّرًا عدد مقاتلي التنظيم المتبقّين بـ“بضع مئات“، وقائلًا ”في الأسابيع المقبلة، نأمل في التخلص من هذه القاعدة“.

وأضاف باريزو أنه بذلك ”لن تتبقّى أي منطقة يمتلكها داعش أو يسيطر عليها داعش“ مستخدمًا التسمية المختصرة المتداولة للتنظيم.

وأشار إلى أنه بمجرّد التخلص بالكامل من وجود تنظيم داعش في سوريا والعراق ستبقى قوات التحالف الدولي في مواقعها للتأكد من عدم تمكن المسلحين من إعادة تنظيم صفوفهم.

وتابع الجنرال الفرنسي ”نريد التأكد من أنهم لن يتمكنوا من إعادة الاحتشاد“، وذلك بالتعاون مع الجيش العراقي وقوات سوريا الديمقراطية (تحالف مقاتلين عرب وأكراد متحالف مع الولايات المتحدة في سوريا).

ولفت إلى أنه ”سيكون هناك حتمًا عملية انتقالية، انتقال بطيء. كل هذا لن يحصل بين ليلة وضحاها“.

وقال باريزو أن القتال ضد عناصر تنظيم داعش سيستمر ”على الأقل شهرين أو ثلاثة أشهر“، مضيفًا ”نحن حريصون على قتلهم جميعًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة