وزارة الصحة: كارثة إنسانية وأزمة خدماتية مرتقبة في غزة

وزارة الصحة: كارثة إنسانية وأزمة خدماتية مرتقبة في غزة

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

حذرت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة من النتائج المترتبة جرّاء استمرار الأزمات التي تعتري العمل الصحي في قطاع غزة عبر سنوات الحصار الإسرائيلي، وعلى رأسها تقليص كميات الكهرباء والوقود الواردة للقطاع.

وأضافت الوزارة في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء:“ أن ما تبقى من منحة الوقود المخصصة للقطاع الصحي بتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة ومن البنك الإسلامي للتنمية تكفي حتى منتصف آب/ أغسطس المقبل؛ ما يعني أن الخدمات الصحية ستتعرض مجددًا لخطر التوقف وتحويل الخدمات وبالإجراءات ذاتها التي اتخذتها الوزارة مطلع العام الجاري 2018.

وأكدت أن أزمة نقص الوقود والانقطاع المستمر للتيار الكهربائي تستنزف من وزارة الصحة الموارد والجهد والوقت، التي بدلًا من أن توجه نحو تطوير تقديم الخدمات الصحية، نجدها تبدد في تطويق مثل هذه الأزمات المعقدة.

وقالت الوزارة إنها ستواصل العمل بالإجراءات التقشفية للحفاظ على ما تبقى من كميات الوقود لأطول فترة ممكنة، ولكن ذلك لا يمثل الحل المناسب لهذه الأزمة.

وطالبت وزارة الصحة، الجهات والمنظمات والمؤسسات الإنسانية والصحية والمراقبة للعمل الصحي كافة، بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتوفير كميات ثابتة ومنتظمة تضمن عدم دخول الخدمة الصحية في متاهات صعبة وخطيرة، المتضرر الوحيد منها هو المريض الفلسطيني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com