أخبار

مقتل 13 وإصابة 729 منذ بدء احتجاجات جنوب العراق
تاريخ النشر: 22 يوليو 2018 15:42 GMT
تاريخ التحديث: 22 يوليو 2018 15:43 GMT

مقتل 13 وإصابة 729 منذ بدء احتجاجات جنوب العراق

نظّمت تنسيقية محافظة المثنى اليوم الأحد تظاهرة حاشدة.

+A -A
المصدر: بغداد– إرم نيوز

كشفت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، اليوم الأحد، عن مقتل وإصابة 742 شخصًا، واعتقال 757 آخرين، تم الإفراج عن غالبيتهم، خلال الاحتجاجات التي تشهدها محافظات جنوب العراق منذ الثامن من يوليو/ تموز الجاري.

وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي في بيان له، إن 13 شخصًا قتلوا أثناء الصدامات مع القوات الأمنية منذ اندلاع الاحتجاجات، وأصيب 729 آخرين، بينهم 460 من عناصر القوات الأمنية.

وأضاف الغراوي، أن عناصر القوات الأمنية اعتقلت 757 محتجًا في مختلف محافظات العراق، وأطلقت سراح أغلبهم خلال الأيام الماضية، فيما تعرّض نحو 91 مبنى حكوميًا وسكنيًا إلى أضرار بسبب الاحتجاجات.

وتشهد مدن وسط وجنوب العراق تظاهرات حاشدة منذ أسبوعين، للمطالبة بتوفير فرص العمل للعاطلين عن العمل، وتحسين قطاع الكهرباء الذي انهار مع ارتفاع درجات الحرارة، فضلًا عن محاسبة الفاسدين، والقضاء على الفساد الإداري المتفشي في دوائر الدولة.

ورغم الإجراءات والوعود التي أعلنها رئيس الوزراء حيدر العبادي، للتخفيف من حدة الأزمة، والتي تمثّلت بإطلاق 10 آلاف وظيفة للعاطلين عن العمل في البصرة، والإعلان عن جملة من الإجراءات في محافظة المثنى، إلا أن التظاهرات ما زالت مستمرة وسط تشكيك بتلك الوعود.

ونظّمت تنسيقية محافظة المثنى اليوم الأحد، تظاهرة حاشدة، وأكدت على ”سلمية المظاهرات واستمراريتها“، مشيرة في بيان لها إلى أن ”الوعود التي أطلقها العبادي جزء من مطالبها، ولم تلب طموح أبناء المحافظة“.

تسلّم 90 ألف طلب وظيفة

أما في محافظة البصرة مهد الاحتجاجات الشعبية، فقد عقد مجلسها ظهر الأحد جلسة استثنائية لمناقشة ملف التظاهرات، وما رافقها من قرارات حكومية.

وقال عضو مجلس المحافظة نشأت المنصوري في تصريح له، إن الحكومة المركزية أطلقت 10 آلاف وظيفة للبصرة، لكن الحكومة المحلية تسلّمت حتى الآن نحو 90 ألف طلب على الدرجات الوظيفية المعلنة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك