المالكي: أمريكا أخطر من صدام حسين

المالكي: أمريكا أخطر من صدام حسين

المصدر: بغداد- من أحمد العسكري

أكد نائب رئيس الجمهورية العراقية، وزعيم ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، أن “سياسات الولايات المتحدة الأمريكية، أصبحت أخطر على الإسلام الساسي, من الممارسات التي كان يتبعها رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين”.

وقال مصدر ضمن قيادات حزب الدعوة إن” المالكي في اجتماع لقيادات الحزب، عقد في وقت متأخر من مساء الجمعة, كان يؤكد على خطورة الولايات المتحدة في المرحلة المقبلة على “الإسلام السياسي”.

وأضاف المصدر، أن ” المالكي عدّ صدام حسين بألافضل من أمريكا بسبب ما فعلته بالعراق من سياسات طيلة هذه الفترة” بحسب قول المصدر.

وأوضحت مصادر مقربة من أجواء الاجتماع، أن المالكي عبر عن غضبه في الاجتماع من دعم الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى للحكومة الجديدة التي يترأسها حيدر العبادي.

ويقول مراقبون وإعلاميون, إن رئيس الوزراء السابق, نوري المالكي، لايترك مناسبة حزبية أو شعبية, من دون توجيه انتقادات إلى سياسات رئيس الحكومة الجديد حيدر العبادي، التي توصف بـ “الإصلاحية” فضلا عن انتقاده المتواصل للتحالف الدولي ضد “داعش” معتبرا أنه خرق للسيادة العراقية وتهديد لدول الجوار، في موقف متطابق مع مواقف مسؤولين إيرانيين، يعد المالكي أحد أهم حلفائهم في العراق والمنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع