الفاتيكان ينتقد تركيز الإعلام على كوباني

الفاتيكان ينتقد تركيز الإعلام على كوباني

دمشق- انتقد سفير الفاتيكان في دمشق، ماريو زيناري، اليوم الخميس، تركيز بعض وسائل الاعلام على أحداث مدينة عين العرب (كوباني)، دون ذكر معاناة مدن سورية أخرى.

وقال زيناري في مقابلة مع إذاعة الفاتيكان: “أود أن أقول أن تنظيم (داعش) كان كالقشة التي قصمت ظهر البعير هنا في سوريا، حيث سبب ذعراً ومعاناة هائلين”.

واستدرك: “لكن سوريا ومنذ أكثر من ثلاث سنوات مليئة بالدمار، وبالضحايا، فهم (يقصد القتلي) أكثر من 200 ألف، وباللاجئين وعددهم أكثر من ثلاثة ملايين، مع ما يقرب من سبعة ملايين من النازحين داخليا”.

وتابع: “لذلك لا ينبغي لنا الحديث في سوريا – كما أرى في بعض وسائل الإعلام – عن كوباني وحسب، فهناك أيضا حلب حيث يعاني الكثيرون، ومعها إدلب وحمص، وكذلك ضواحي دمشق، ومناطق سوريا الجنوبية”.

واعتبر الدبلوماسي الفاتيكاني أن “الوقت قد حان كي يبذل المجتمع الدولي ومعه بلدان المنطقة جهداً جاداً؛ لأنه يجب حل هذا النزاع السوري، والتخلص من الكارثة المتمثلة في تنظيم ما يسمى الدولة الإسلامية (داعش)”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع