بعد انتهاء العد اليدوي.. حزب طالباني يعلن زيادة عدد أصواته في كركوك‎‎

بعد انتهاء العد اليدوي.. حزب طالباني يعلن زيادة عدد أصواته في كركوك‎‎

المصدر: بغداد -إرم نيوز

أعلن حزب الاتحاد الوطني بزعامة الرئيس العراقي السابق الراحل جلال طالباني، زيادة عدد الأصوات التي حصل عليها في كركوك بعد إجراء العد والفرز اليدوي، وذلك بعد سلسلة اتهامات طالت الحزب بالتزوير والتلاعب بأصوات الناخبين.

وقال القيادي في الحزب خالد شواني عبر تصريحات نقلتها وسائل إعلام كردية اليوم الأحد، إن ”أصوات ومقاعد الاتحاد الوطني الكردستاني كما هي، بل زادت عن السابق، رغم الخطط المعادية لنا“.

وأضاف شواني أن ”تلك النتائج ظهرت بعد إعادة العد والفرز في 523 صندوق انتخابي من أصل 2020 صندوق في كركوك، بما نسبته 25%، وبعد 5 أيام من بدء هذه العملية“.

وانتهت يوم السبت في كركوك عملية إعادة الفرز والعد اليدوي الجزئي، فيما ثار لغط بين القوى السياسية بشأن النتائج.

وكانت قوى سياسية عربية وتركمانية اتهمت حزب الاتحاد الوطني بالتلاعب بأصوات الناخبين في كركوك، وتزويرها لصالح الحزب الذي حصل على 6 مقاعد في المحافظة من أصل 12 مقعدًا.

لكن الحزب الكردي الذي تصدر نتائج الانتخابات في كركوك نفى ذلك مرارًا وقال إن عملية العد والفرز اليدوي جاءت مطابقة بنسبة تجاوزت 90%.

وبحسب نتائج مفوضية الانتخابات التي أحيلت إلى التحقيق فإن الاتحاد الوطني حصل على 6 مقاعد، والعرب 3 مقاعد، ومقعدين للتركمان ومقعد مخصص للمسيحيين.

وبدأ القضاء العراقي وفق قانون أقرّه البرلمان ببدء العد والفرز لأصوات الناخبين بشكل يدوي بعد الاتهامات واللغط الذي أثير حول نتائج الانتخابات التي أجريت في مايو/ أيار الماضي، حيث وثقت اللجان المختصة تلاعبًا كبيرًا بإرادة الناخبين وأصواتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة