قيادي في النصرة يدعو داعش لعدم قتل الرهينة الأمريكي “بيتر”

قيادي في النصرة يدعو داعش لعدم قتل الرهينة الأمريكي “بيتر”

دمشق ـ ناشد قيادي في جماعة “جبهة النصرة” المرتبطة بالقاعدة تنظيم “الدولة الإسلامية” بالامتناع عن إعدام الرهينة الأمريكي بيتر.

وكان التنظيم هدد بإعدام الرهينة عبد الرحمن كاسيغ، وهو عامل أمريكي بمجال الإغاثة اعتنق الإسلام وكان معروفا في السابق باسم بيتر.

ولقي التهديد معارضة من جانب إسلاميين آخرين، بينهم أبو عمر العقيدي، القيادي البارز بـ”جبهة النصرة”.

وقال العقيدي في بيان إن كاسيغ أجرى له عملية جراحية استخرج خلالها شظية من جسده، كما عالج مقاتلين آخرين.

واحتُجز كاسيغ في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول أثناء توصيل إمدادات طبية في دير الزور بسوريا من خلال منظمة خيرية أنشأها في السابق.

واعتنق كاسيغ الإسلام في مرحلة مبكرة من احتجازه. وبحسب رهائن آخرين كانوا معه وأُطلق سراحهم لاحقا، فقد كرّس كاسيغ وقته لممارسة الشعائر الدينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع