داعش يشن هجوماً واسعاً على مناطق في الأنبار

داعش يشن هجوماً واسعاً على مناطق في الأنبار

الأنبار – قال العقيد شعبان العبيدي، آمر فوج طوارئ ناحية البغدادي، غرب الرمادي بمحافظة الأنبار العراقية، اليوم الأربعاء، إن عناصر تنظيم داعش شنوا هجوما واسعا على ناحية الفرات ومنطقة حي البكر بالأنبار.

وأشار إلى أن مواجهات واشتباكات عنيفة بين القوات الأمنية ضد عناصر التنظيم تدور هناك.

وأضاف العبيدي أن “القوات الأمنية وبمساندة مقاتلي العشائر تصدوا لهجوم واسع لعناصر تنظيم داعش الإرهابي على ناحية الفرات ومنطقة حي البكر، شمال قضاء هيت، التي تسيطر عليها القوات الحكومية في محاولة للسيطرة عليها”.

وأشار إلى أن المواجهات والاشتباكات العنيفة بين القوات الأمنية ضد عناصر داعش مازالت مستمرة حتى الساعة 8:50 تغ.

وقال إن “الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام عراقية محلية حول سيطرة إرهابي داعش على ناحية الفرات ومنطقة حي البكر هي عارية عن الصحة، والقوات الأمنية في تلك المناطق هي المسيطرة على الموقف وتقاتل بكل شجاعة عناصر داعش المهاجمين”.

ولم يتم بعد معرفة حصيلة ضحايا تلك المواجهات من كلا الجانبين حتى الآن، بحسب العبيدي.

ومنذ شهر يونيو/حزيران الماضي، تخوض قوات من الجيش العراقي معارك ضارية ضد تنظيم “داعش” في محافظات شمال وغرب العراق ذات الأغلبية السنية، وتمكنت القوات العراقية، مدعومة بميليشيات مسلحة موالية لها، وقوات البيشمركة بدعم جوي أمريكي، من طرد المسلحين وإعادة سيطرتها على عدد من المدن والبلدات بعد معارك ضارية خلال الأسابيع القليلة الماضية.

ويوجه التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بمشاركة دول أوروبية وعربية، ضربات جوية لمواقع “داعش” في سوريا والعراق في إطار الحرب على التنظيم ومحاولة تحجيم تقدمه في مناطق أوسع في الدولتين، في عملية عسكرية أطلقت عليها اسم “عزيمة صلبة ، وذلك بعد سيطرة داعش على مدينة الموصل شمالي العراق بالكامل، في 10 يونيو/ حزيران الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع