البشير: الصادق المهدي وسيط صهيوني – إرم نيوز‬‎

البشير: الصادق المهدي وسيط صهيوني

البشير: الصادق المهدي وسيط صهيوني

المصدر: الخرطوم- من ناجي موسى

عقب وصوله الخرطوم، اتهم الرئيس السوداني، عمر البشير، زعيم حزب الأمة المعارض، الصادق المهدي، بأنه ”وسيط صهيوني“، وأكد أن مبادرته للحوار الوطني التي أطلقها في يناير الماضي لم تتحدث عن حكومة قومية أو انتقالية أو تأجيل الانتخابات.

وتطالب القوى المعارضة بتأجيل الانتخابات العامة المقرر اجراؤها في أبريل 2015 إلى حين تشكيل حكومة قومية أو إنتقالية تشرف على تعديل الدستور والقوانين ومن ثم تنظيم انتخابات معترف بها.

وأكد البشير، في لقاء مع صحفيين رافقوه إلى مصر في طريق العودة للخرطوم رئيس حزب الأمة، أنه رفض طلباً للقائه في العاصمة المصرية القاهرة.

وقال إنه بالفعل اعتذر عن لقاء بينه والمهدي طلبه الأخير في القاهرة، وذكر أن المهدي أخطأ في المرة الأولى وتم إيجاد مخرج له، لكنه ”كرر الخطأ للمرة الثانية وعليه أن يتحمل نتيجته“، على حد قوله.

وكان المكتب الخاص للصادق المهدي نفى، الأحد، تقارير صحفية حول رفض الرئيس عمر البشير طلبا دفع به المهدي للاجتماع به في القاهرة.

وبين الرئيس أن الذي جمع المهدي مع قادة الجبهة الثورية بباريس وسيط صهيوني، وأوضح أن قادة الجبهة الثورية بحثوا عن من يجمل لهم مشروعهم ويساعدهم على تنفيذه.

يذكر أن حزب الأمة وقع مع الجبهة الثورية على ”إعلان باريس“ بالعاصمة الفرنسية في 8 أغسطس الماضي، وذلك بعد انسحابه من مبادرة الحوار الوطني بسبب اعتقال المهدي عقب انتقادات وجهها لقوات ما يعرف بـ“الدعم السريع“، سيئة الصيت، المحسوبة على جهاز الأمن والمخابرات السوداني.

وجدد البشير تمسكه بمبادرة الحوار الوطني التي طرحها في السابق، وقال إن البعض فهم هذا الطرح على أنه دليل ضعف واستسلام، وقال: ”لاحظنا أن البعض يريد أن يقفز بالحوار؛ مبادرة الحوار لم تتحدث عن تأجيل الانتخابات أو تشكيل حكومة قومية أو انتقالية“.

واعتبر البشير أن زيارته لمصر حققت أهدافها وكانت ناجحة، وأنه لأول مرة يشعر بالراحة النفسية في مصر، مؤكدا أنه تلمس خلال الزيارة حرص الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، على تطوير العلاقات بين البلدين.

وبشأن الأوضاع في ليبيا، أكد البشير أنه اتفق مع السيسي على استغلال علاقات السودان ومصر من أجل الوصول إلى حل سلمي يعيد الاستقرار إلى ليبيا وعدم دعم أي جهة تحمل السلاح هناك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com