رئيس أكبر حزب إسلامي جزائري: تظاهر الشرطة أمر خطير

رئيس أكبر حزب إسلامي جزائري: تظاهر الشرطة أمر خطير

الجزائر ـ قال عبد الرّزاق مقري، رئيس حزب ”حركة مجتمع السلم“، أكبر حزب إسلامي محسوب على تيار الإخوان المسلمين بالجزائر، اليوم الثلاثاء، إنّ ”خروج رجال الشرطة إلى شوارع الجزائر للتظاهر أمر خطير“.

وأضاف مقري، في مؤتمر صحفي بمقر الحزب بمحافظة تلمسان أن خروج رجال الشرطة إلى شوارع العاصمة للتظاهر ”أمر خطير“ وسابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الشرطة الجزائرية.

وتساءل قائلا ”أيعقل أن يتظاهر رجال الشرطة في الجزائر وهم الذين كانوا يمنعون المواطنين من التظاهر؟“.

وكان المئات من عناصر الشرطة الجزائرية قد تظاهروا، أمس الإثنين، بمحافظة غرداية واليوم الثلاثاء بالعاصمة الجزائرية احتجاجا على ما وصفوه بـ ”ظروف العمل الصعبة“، وذلك في حركة احتجاجية غير مسبوقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com