ليبرمان: لن نخفف أزمة غزة دون مبادرة إنسانية من حماس

ليبرمان: لن نخفف أزمة غزة دون مبادرة إنسانية من حماس

المصدر: الأناضول

دعا وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، حركة حماس إلى تقديم ”مبادرة إنسانية“ بتسليم جثتي الجنديين هدار غولدين وأورون شاؤول وإعادة ابرا منغيستو إلى إسرائيل.

وشدد ليبرمان، في حديث لصحيفة ”يديعوت أحرونوت“ الإسرائيلية نشرته، اليوم الأحد، على أن إسرائيل ”لن تتخذ خطوات للتخفيف من أزمة سكان قطاع غزة ما لم تقدم حماس على هذه المبادرة“.

وتفرض إسرائيل حصارًا على القطاع منذ أن سيطرت عليه حركة حماس، عام 2007.

وتجاهل ليبرمان كون الحصار الإسرائيلي هو سبب الأزمة الإنسانية في غزة، حيث يعاني أكثر من مليوني نسمة أوضاعًا معيشية وصحية متردية للغاية.

واتهم ليبرمان الرئيس الفلسطيني محمود عباس بـ“مفاقمة الأزمة؛ لعدم تحويله رواتب الموظفين إلى غزة، باستثناء جزء من راتب شهر أبريل/ نيسان الماضي“.

كما اتهم حركة حماس بأنها ”تستثمر أموالها في تعزيز الأنفاق وقدراتها العسكرية، على حساب تحسين الظروف الإنسانية في غزة“.

وعن شروط إسرائيل للتخفيف من أزمة غزة، قال ليبرمان: ”كما يريد الفلسطينيون مبادرة إنسانية من طرف إسرائيل، كذلك تريد إسرائيل مبادرة إنسانية من طرف حماس، بتسليم جثتي غولدين وشاؤول وإعادة منغيستو إلى إسرائيل“.

وفُقدت آثار الجنديين الإسرائيليين غولدين وشاؤول في اشتباكات مع مقاتلي حماس، خلال حرب شنتها إسرائيل على غزة، في 2014.

فيما اختفت آثار منغيستو بعد دخوله غزة، عبر القفز على السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل، وأعلنت حماس عن احتجازه هو والجنديين اللذين لم تحدد مصيرهما، فيما تعتبر إسرائيل إنهما ميتين.

ورأى ليبرمان أن ”الفلسطينيين لا يستحقون أي مبادرة إنسانية إسرائيلية، فهدف حماس ليس تحسين أوضاع غزة، بل تهريب السلاح والمعرفة التي تسهم في تطوير قدراتها العسكرية، وتهريب مدربين من إيران وحزب الله إلى غزة“، على حد قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com