مقتل قائد رفيع في جيش النظام وقيادي بحزب الله إثر معارك في مدينة البوكمال السورية

مقتل قائد رفيع في جيش النظام وقيادي بحزب الله إثر معارك في مدينة البوكمال السورية
In this photo released by the Syrian official news agency SANA, Syrian army soldiers carry the coffins of their comrades who were killed in recent violence in the country, during their funeral procession at the military hospital in Homs, Syria, on Saturday, Oct. 1, 2011. A Syrian rights group says government troops have retaken most of a rebellious central town after five days of intense fighting with army defectors who sided with protesters. (AP Photo/SANA) EDITORIAL USE ONLY

المصدر: فريق التحرير

قُتل قائد الفرقة ”11 دبابات“ في قوات الجيش السوري، العماد علي محمد الحسين، اليوم السبت، في محيط مدينة البوكمال شرق سوريا، إثر معارك مع تنظيم داعش.

يأتي ذلك بعد يوم واحد على مقتل القيادي بحزب الله ناصر جميل حدرج  الملقب ”ابو حسين“، في ذات المعارك الدائرة بأطراف مدينة البوكمال، وفق ما ذكره موقع ”ليبانون ديبايت“ اللبناني.

ونعى ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي الضابط السوري، لافتين إلى أنه قُتل أثناء تأدية مهامه القتالية في البوكمال خلال المعارك الدائرة مع تنظيم داعش.

ولاقى الحسين المنحدر من بلدة دريكيش في محافظة طرطوس، ذات مصير قائد الفرقة 11 سابقًا، اللواء محسن مخلوف قريب الرئيس السوري بشار الأسد والذي قتل عام 2015 بعد إسناد مهام قتالية لفرقته في مدينة تدمر.

وتدور معارك بين قوات النظام السوري وميلشيات مساندة له ضد مقاتلي داعش في محيط مدينة البوكمال، بعد تمكن التنظيم من تحقيق تقدم على جبهات القتال في المدينة.

ويبلغ عدد الفرق المدرعة في جيش النظام 8 من أصل 17 فرقة تشكل عماد الجيش السوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة