العراق ينفي تقارير قطرية إيرانية عن طرد دبلوماسي سعودي من بغداد

العراق ينفي تقارير قطرية إيرانية عن طرد دبلوماسي سعودي من بغداد

المصدر: طهران - إرم نيوز

نفى المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد محجوب، اليوم الخميس، الشائعات التي روجت لها وسائل إعلام إخوانية تدعمها قطر وأخرى تابعة للنظام الإيراني، عن قيام الحكومة العراقية بطرد دبلوماسي سعودي من بغداد بذريعة ”تدخله في الانتخابات البرلمانية العراقية التي جرت في 12 من أيار (مايو) الماضي“.

وقال أحمد محجوب في بيان صحافي له وزعه على وسائل الإعلام، إنه ”‏لا صحة لما تناقلته بعض وسائل الإعلام من طرد دبلوماسي سعودي من العراق، تحت دعوى التدخل في الانتخابات العراقية“.

ودعا محجوب وسائل الإعلام إلى ضرورة توخي الدقة والمهنية في نقل وترويج الأخبار واقتنائها من مصادرها الرسمية.

وكان موقع لـ“عربي21″ الممول من قطر، نقل، اليوم، عن مصدر خاص زعمه أن ”العراق قام بطرد الدبلوماسي السعودي، القائم بأعمال السفارة السابق في بغداد، يحيى شراحيلي، واعتباره شخصية غير مرغوب فيها“.

وتواجد شراحيلي، الذي يشغل حاليًا نائب وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان،  خلال الفترة التي سبقت الانتخابات البرلمانية في العراق، وذلك لغرض ترتيب موضوع الانتخابات، والتواصل مع الأطراف السنية من جهة وبعض الأطراف الشيعية من جهة أخرى، وفقًا للمصدر.

وقال مصدر ”عربي21″، إنه بعد الانتخابات قام رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بطرده من العراق، بعد ضغوط من أطراف متعددة، ”وانكشاف الدور الذي يقوم به“ على حد زعم الموقع.

وأضاف أنه ”خلال وجوده في العراق، حاول شراحيلي أن يقابل القوى السياسية هناك، وأن يؤثر في تحالفاتها. لكن مهمته كما هو واضح فشلت“.

وسارعت وكالات الأنباء الفارسية الإيرانية والصحف التابعة للنظام إلى تناقل الخبر بشكل سريع وصل حتى لهيئة الإذاعة والتلفزيون والمواقع التابعة لهذه المؤسسة الحكومية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com