وفد من حماس يزور القاهرة لتحريك عدة ملفات

وفد من حماس يزور القاهرة لتحريك عدة ملفات

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

كشفت مصادر فلسطينية أن وفدًا من حركة حماس سيغادر إلى القاهرة، للقاء مسؤولين في المخابرات المصرية منتصف رمضان الجاري.

وأوضحت المصادر في تصريحات لـ“إرم نيوز“ أن الوفد ”سيناقش بعض الملفات في مقدمتها بحث مسألة الإفراج عن شخصيات فلسطينية محتجزة على ذمة قضايا بمصر منذ عدة سنوات، إلى جانب بحث كيفية تخفيف المعاناة عن قطاع غزة“.

وبينت أن ”الحركة تتواصل بشكل يومي مع المسؤولين المصريين للحديث حول آخر مستجدات مسيرات العودة ونتائجها على الأرض“.

وقال السفير الفلسطيني الأسبق لدى القاهرة، بركات الفرا، إن ”فتح مصر معبر رفح خلال شهر رمضان كان له ردة فعل إيجابية بالداخل الفلسطيني، خاصة مع الأوضاع المأساوية التي يعيشها سكان قطاع غزة“.

وأضاف الفرا في تصريحات لـ“إرم نيوز“ أن ”الآمال الفلسطينية كبيرة على مصر في تجاوز الأزمات الحالية وإنهاء الانقسام وتخفيف معاناة الشعب الفلسطيني“.

ودخلت المصالحة الفلسطينية في نفق مظلم خلال الفترة الأخيرة بعد تلويح السلطة الفلسطينية باتخاذ قرارات عقابية جديدة ضد قطاع غزة، على خلفية اتهامها لحركة حماس بالوقوف وراء محاولة اغتيال رئيس الوزراء رامي الحمد الله التي وقعت في آذار/ مارس الماضي.

وفي نيسان/ أبريل 2017، فرض الرئيس الفلسطيني إجراءات عقابية ضد قطاع غزة أبرزها تقليص كمية الكهرباء الواردة له، وخصم ما بين  30- 50% من رواتب موظفي السلطة، إلى جانب تقليص التحويلات الطبية للمرضى.

ويعيش قرابة مليوني نسمة بقطاع غزة في ظل أوضاع معيشية متردية للغاية، جراء الحصار الإسرائيلي المستمر منذ أكثر من 11 عامًا.

وبحسب آخر الإحصائيات، فإن نسبة الفقر في قطاع غزة بلغت حوالي 80%، فيما ارتفعت نسبة البطالة في صفوف المواطنين إلى 50%.

وفي 12 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، وقّعت حركتا ”فتح وحماس“ على اتفاق للمصالحة، في القاهرة، لكن تطبيقه لم يتم بشكل كامل وسط خلافات بين الحركتين بخصوص بعض الملفات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة